1.5 مليون حيوان ضحية النفايات البلاستيكية في المحيطات – إرم نيوز‬‎

1.5 مليون حيوان ضحية النفايات البلاستيكية في المحيطات

1.5 مليون حيوان ضحية النفايات البلاستيكية في المحيطات

يقضي مليون ونصف مليون حيوان سنويا ضحية النفايات البلاستيكية التي تخلف في المحيطات.

ووتؤكد لورانس موريس إحدى المسؤولات في المعهد الفرنسي لأبحاث التنمية أن المشكلة مرجحة للتفاقم.

وتقول مديرة الأبحاث خلال ”أسبوع المياه الفرنسي“ وهو منتدى نظم في كيتو بالأكوادور: ”تقضي المخلفات البلاستيكية سنويا على 1.5 مليون حيوان من ”طيور وأسماك وحيتان وسلاحف“.

وتحذر الدراسات الأخيرة للمعهد الفرنسي لأبحاث التنمية التي عرضت خلال هذا اللقاء العلمي من خطر يسمى ”القارة السابعة“، وهي ”جزر“ تشكلها النفايات التي تعوم في المحيط الهادئ والأطلسي والهندي.

وتشير لورانس موريس إلى أن ”30 % من الأسماك في شمال المحيط الهادئ ابتلعت مواد بلاستيكية خلال حياتها“.

ويضم هذا المحيط أكبر ”جزيرة“ نفايات بلاستيكية رصدت حتى الآن، ففي العام 1997 رصدت للمرة الأولى بين سواحل كاليفورنيا وهاواي، وقد تضاعف حجمها ثلاث مرات منذ ذلك الحين ليصل اليوم الى حوالي 3.5 ملايين كيلومتر مربع أي سبع مرات مساحة فرنسا.

وتنمو ”هذه الجزيرة“ سنويا بـ ”80 ألف كيلومتر مربع“ على ما تؤكد الباحثة الفرنسية المتخصصة في الكيمياء المائية.

في العام 2011 ، أطلقت جمعية المحافظة على الحيتان والدلافين تحذيرا موضحة أن النفايات البلاستيكية تشكل تهديدا فتاكا على هذه الحيوانات ”التي قد تبتلعها أو تعلق فيها“.

واعتبارا من العام 2012 وصفت مجلة ”بايولوجي ليترز“ العريقة هذه الصفائح المؤلفة من مخلفات بلاستيكية التي قد تتواجد أحيانا على عمق قد يصل إلى 1500 متر بأنها ”حساء قاتل“.

هذه ”الجزر“ التي تجرفها التيارات البحرية تعلق في دوامات المحيطات من دون أي إمكانية لتتحلل بشكل طبيعي.

وتؤكد الباحثة في المعهد الفرنسي لأبحاث التنمية أن الزجاجة البلاستكية ”لن تتحلل لأن الباكتيرا والطفيليات لا أثر لها على البلاستيك“ موضحة أن أكثر من 80 % من البلاستيك الذي تتألف منه هذه النفايات هو مادة البوليثيلين وهو زهيد الثمن وصلب.

وأوضحت لورانس موريس خلال ندوة في مؤتمر كيتو أن الأنواع البحرية يلتبس عليها الأمر وتظن أن هذه المخلفات البلاستيكية هي طعام، وهي في الحقيقة طعام مسمم يؤدي إلى هلاكها.

وأضافت: ”وجدنا في أحد الحيتان عناصر تدخل في بناء البيوت البلاستكية لزراعة الطماطم أتت عليها عاصفة وألقتها في البحر. وقد استخرج من الحوت ما لا يقل عن 20 كيلوغراما من البلاستيك.

ومن ضحايا هذه الظاهرة الطيور البحرية، على غرار القطرس التي تراقب سطح المياه بحثا عن الغذاء لنقلها إلى صغارها.

وأوضحت الباحثة الفرنسية: ”عثر على طائر قطرس صغير نافقا وقد امتلأ بطنه بالمواد البلاستيكية لأن والديه نقلا إليه أغطية بلاستيكية ظنا أنها طعام“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com