”ذاكرة ونساء“ صور تروي التغريبة السورية

”ذاكرة ونساء“ صور تروي التغريبة السورية

دمشق – ”ذاكرة ونساء“ هو العنوان الذي اختارته الفنانة السورية بيسان الشريف، لمعرضها الذي يستضيفه غاليري ”لافاسون“ في مدينة ”ليون“ الفرنسية هذه الأيام، والذي تروي من خلال صوره من خلال منجزها البصري تفاصيل الحدث السوري النازف منذ نيف وثلاث سنوات، مركزة على مأساة اللجوء السوري.

ويعدّ عمل الشريف أول عمل سينوغرافيا لفنان سوري بهذه الشمولية، حيث تحاول في بداية السيناريو، أن تعيد ترتيب قصة اللجوء الخاصة بثلاث نساء سوريات، عبر نقل الصورة الواقعية إلى إيحاء مرئي، حين تحل الصورة وجوانبها بديلاً مميزاً من الواقع.

وتأتي قصص الفنانة السورية موحيةً بالفعل والحركة بغية توضيح المعنى فنياً، مصحوبةً بلغة الإشارة الذاتية، والإيماء بالتخيل، ورؤية الوجوه، لتضافر كل هذه العناصر معتنية بمشهد ديناميكي للحدث المروي عن اللجوء.

وتقوم سينوغرافيا المشهد لدى الشريف، كما يرى الناقد التشكيلي أحمد صلال، بشكل أساسي على عامل تحديد النساء كجزئية أكثر وجدانيةً في التغريبة السورية، لا تلخص القصة المروية سينوغرافياً عبر واحدة فقط من النساء، التخليص لا مكانة له، لذلك راعت التنويع البيئي والمجتمعي والثقافي، الداخل في تكوين الشخصيات، سؤال النزوح في الداخل السوري، ثم اختيار اللجوء، ومن بعده الهجرة، أسئلة لا تحجم، عمدت الشريف إلى تضخيمها وجدانياً، كل واحدة من نسائها تروي فصول التغريبة السورية عبر قصص النسوة الثلاث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة