مؤسس ”علي بابا“.. من معلم تعيس إلى ملياردير

مؤسس ”علي بابا“..  من معلم تعيس إلى ملياردير

دبي – يتردد اسم الصيني جاك ما، مؤسس ورئيس شركة ”علي بابا“ الصينية والتي تعد أكبر شركة تجارة إلكترونية في العالم، كثيراً في وسائل الإعلام، ولاسيما بعد زيارته إلى دولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً، حيث استقبله الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي.

بدأ جاك ما حياته المهنية كمدرس بسيط للغة الإنجليزية، وتحول في فترة قصيرة من مدرس براتب تعيس إلى عملاق في عالم التكنولوجيا وإلى أغنى رجل في الصين.

جاك ما، البالغ من العمر 50 عاما، هو مؤسس ورئيس مجموعة ”علي بابا“ العملاقة للتجارة الإلكترونية، التي تعد اليوم أكبر شركة تجارة إلكترونية في العالم حيث تتجاوز مبيعاتها السنوية 170 مليار دولار ويعمل بها أكثر من 22 ألف موظف في أكثر من 70 مدينة حول العالم، بحسب صحيفة البيان الإماراتية.

وتعمل الشركة بشكل رئيسي على تسهيل التجارة الإلكترونية بين الأفراد والشركات والتجار على الصعيدين العالمي والصيني.

وكان آخر نجاح للشركة العملاقة، يوم أمس، عندما عرض جاك ما أسهمه للاكتتاب أمام المستثمرين في بورصة نيويورك، حيث جمع ما يصل الى 25 مليار دولار، مما يجعله أكبر اكتتاب على الإطلاق.

ولد جاك ما في هانغتشو، بالصين، وهي مدينة يسكنها حوالي 2.4 مليون شخص بالقرب من شنغهاي المعروفة بمناظرها الطبيعية الخلابة والأراضي الزراعية الخصبة.

وقال جاك في مقابلة له مع صحيفة نيويورك تايمز إن ما تعلمه في المدرسة والكتب مختلف جداً عما تعلمه مع السياح.

وذكر أنه مر بأوقات عصيبة في المدرسة فقد فشل مرتين في امتحان القبول لدخول الجامعة فانظم إلى جامعة ينظر إليها على أنها أسوأ جامعة في مدينته، وهي جامعة هانغتشو للمعلمين، في عام 1984.

في عام 2003، أطلق جاك الموقع الإلكتروني التجاري ”تاوباو“، لينافس موقع ”إي- باي الصيني، وبحلول شهر اكتوبر عام 2005، اكتسب الموقع 70٪ من سوق التسوق الإلكتروني في الصين وأصبحت أيام (إي باي) الصيني معدودة. إذ أعلن الموقع العالمي في عام 2006 نيته بترك السوق الصينية.

وفي عام 2007 أطلق جاك ما موقعاً جديداً لبيع المساحات الإعلانية الإلكترونية أطلق عليه اسم ”علي ماما“ كأحد فروع مجموعة ”علي بابا“ ومكمل لموقع ”ياهو الصيني“، إذ يوفر الموقع الجديد منصة للناشرين يمكنهم من خلالها شراء المساحات الإعلانية المتوفرة في موقع ياهو الصيني وغيره من المواقع.

إضافة إلى كونه أغنى رجل في الصين، اشتهر جاك بلباسه المثير اذ عرف بارتداء السترات الفضة اللامعة، والشعر الأشقر المستعار وفساتين الاميرات والتيجان والغناء أمام الآلاف من الموظفين.

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،، قد رحب الأسبوع الماضي بالمؤسس والرئيس التنفيذي جاك ما في الإمارات، لبحث مختلف أوجه التعاون التي يمكن أن تتم بين الشركة الصينية العملاقة والجهات الحكومية المتخصصة في الدولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com