السودان يغلق رسميا المركز الثقافي الإيراني الرئيسي

السودان يغلق رسميا المركز الثقافي الإيراني الرئيسي

الخرطوم – أغلق المركز الثقافي الإيراني الرئيسي في الخرطوم أبوابه، الأحد، بعدما أصدرت السلطات السودانية، الخميس، قرارا بذلك، وأمهلت العاملين فيه ثلاثة أيام لمغادرة البلاد.

إلا أنّ العلم الإيراني لا يزال مرفوعا على المبنى الواقع في شارع رئيسي في العاصمة السودانية.

والأسبوع الماضي نفت طهران أن يكون قد صدر قرار بإغلاق مراكزها الثقافية الثلاثة في السودان.

وكان مسؤول حكومي سوداني صرح، الخميس، بأنّ أبواب المركز ستغلق الأحد.

وأمرت الخارجية السودانية الأسبوع الماضي بإغلاق المراكز الثقافية الإيرانية ومغادرة موظفيها.

ولم يتسن الحصول على تعليق من الخارجية السودانية، الأحد، حول سريان قرار إغلاق المراكز الثقافية الإيرانية.

وبرر السودان قراره بأنه نتيجة لنشاط المراكز في نشر المذهب الشيعي بالسودان.

ويعتنق أغلب السودانيين المذهب السني.

وتشير الأدلة إلى أنّ إيران لعبت دورا رئيسيا في دعم قطاع إنتاج الأسلحة في السودان، بحسب تقرير أصدره في مايو/أيار معهد دراسات الأسلحة الصغيرة في سويسرا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com