جينيفر لوورنس وريهانا عاريات على مواقع التواصل الاجتماعي

جينيفر لوورنس وريهانا عاريات على مواقع التواصل الاجتماعي

واشنطن_ نشرت صور مقرصنة لنجمات أميركيات عاريات، من بينهن الممثلة جينيفر لوورنس والمغنية ريهانا، الأحد على مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب ما كشفت وسائل إعلام أميركية.

وتم الحصول على هذه الصور، وفق وسائل الإعلام، إثر قرصنة حسابات ”آي كلاود“.

ومن بين الضحايا، آفريل لافين وأمبر هيرد وغابرييل يونيون وهايدن بانيتير وهوب سولو، على ما جاء في موقع ”ماشابل“ الإخباري.

كما أن هيلاري داف وجيني ماكارثي وكايلي كووكو وكايت آبتن وكيكي بالمر وكيم كارداشيان هن أيضا على الأرجح في عداد الضحايا.

وكتبت جينيفر لوورنس في تغريدة على ”تويتر“: ”إن الأمر مزعج بالفعل … أن ينتزع آخرون حياتكم الخاصة“.

كما أعلن وكيل أعمال لوورنس إطلاق ملاحقات قضائية.

وقال لموقع ”تي ام زي“: إنه ”انتهاك صارخ للحياة الخاصة، وقد تم الاتصال بالسلطات المعنية وهي ستلاحق كل من ينشر صورا مسروقة لجينيفر لوورنس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com