رانيا يوسف: هذا موقفي من المشاهد الجريئة مستقبلًا

رانيا يوسف: هذا موقفي من المشاهد الجريئة مستقبلًا

المصدر: أحمد الجارحي – إرم نيوز

استطاعت الفنانة رانيا يوسف، أن تجذب الأنظار إليها من جديد؛ من خلال دورها المميز في مسلسل ”الدولي“، الذي يعرض الآن على الشاشات، ويشاركها البطولة الفنان باسم سمرة.

وتجسد رانيا في المسلسل دور فتاة من منطقة شعبية، وبالرغم من صعوبة الظروف التي تحاصرها، تبحث عن الحب وترى أنه مصدر السعادة.

وتغيب رانيا عن دراما رمضان هذا العام؛ بسبب عدم عثورها على مسلسل يضيف إلى رصيدها الفني، حيث رأت أن الغياب أفضل من حضور باهت.

في حديثها لـ“إرم نيوز“، قالت رانيا يوسف عن غيابها للعام الثاني على التوالي عن رمضان: ”تلقيت عروضًا فنية كثيرة أبرزها مسلسل (رحيم) بطولة ياسر جلال، والحقيقة أنني اعتذرت عن المشاركة؛ بسبب خلافي مع المنتج في التعاقد الذي كان من المفروض أن يُبرم بيننا؛ الأمر الذي دفعني إلى الانسحاب، كما تلقيت عروضًا كثيرة ولم أشعر أنها ستضيف لرصيدي الفني أي شيء؛ لذا فضلت الغياب“.

وعن عرض مسلسل ”الدولي“، بعيدًا عن موسم رمضان، أوضحت: ”أنا سعيدة جدًا لعرض المسلسل بعيدًا عن زحمة شهر رمضان، والجمهور دائمًا يبحث عن الأعمال الجيدة، وأكبر دليل على ذلك نجاح أعمال درامية كثيرة تم عرضها بعيدًا عن شهر رمضان، ومن أبرزها (الأب الروحي)، بطولة محمود حميدة و(الطوفان) بطولة وفاء عامر وماجد المصري، وأتصور أنه بات الآن لدينا موسم مواز لموسم دراما رمضان“.

وعن صاحب الفضل في صناعة نجوميتها وشهرتها، قالت رانيا يوسف: ”كثير من الناس يظنون أن المنتج محمد مختار وهو زوجي السابق صاحب الفضل علي، وأنه دعمني ووقف بجانبي، وهذا الكلام عار تمامًا عن الصحة، فلم يقف بجانبي أو يساعدني، ولم ينتج لي أي عمل فني“.

وأضافت رانيا: ”لقد اعتمدت على موهبتي، وطلعت سلم النجومية درجة درجة، فقد ظهرت موديل في أغان لنجوم كبار مثل، هاني شاكر والمطرب اللبناني وليد توفيق، وعملت كومبارس، لذا لم أصنع نجوميتي من فراغ، ولكن بتعب وجهد والحمد لله على ما حققته“.

وعن علاقتها ببناتها، أكدت يوسف: ”لدي ابنتان، الأولى نانسي وعمرها 14 سنة، والثانية ياسمين وعمرها 17 سنة، وبالمناسبة، هما مصدر سعادتي، وأخاف عليهما بشدة، وأتمنى لهما النجاح والتوفيق في حياتهما“.

وبسؤالها عن رأيها في اشتغال بناتها بالتمثيل، قالت: ”كنت أحب أن يبتعدا عن التمثيل؛ لأن المجال صعب، والممثل أو الممثلة طوال الوقت يعمل تحت الضغط، و لكن ابنتي الصغرى تحب التمثيل، وسوف تشاركني البطولة في فيلمي الجديد، وتظهر في دور ابنتي، وأتمنى أن ينال أداؤها إعجاب الجمهور“.

وعن الأشياء التي تندم عليها في حياتها، قالت: ”لا أحب الندم على أي قرار اتخذته في حياتي؛ لأنني لو خسرت منه وتألمت فقد تعلمت منه الكثير، الحياة بالفعل مدرسة، وفي كل موقف أو تجربة نمر بها نتعلم شيئًا، ونكتسب أشياء أخرى“.

وحول ما تردد عن اعتزالها الأدوار الجريئة بعد فيلم ”واحد صحيح“ مع هاني سلامة، قالت: ”بالفعل لن أقدم مشاهد جريئة بعد الآن؛ حفاظًا على مشاعر أسرتي التي أحبها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com