موظف فندق هندي يدمر سيارة فخمة لأحد النزلاء

موظف فندق هندي يدمر سيارة فخمة لأحد النزلاء

نيودلهي – يطالب صاحب سيارة فخمة من طراز ”لامبورغيني غالاردو“ بـ20 مليون روبية (333 ألف دولار) كعطل وضرر بعدما صدم العامل المسؤول عن ركن السيارات في فندق خمس نجوم في نيودلهي سيارته بالحائط، على ما أفادت صحيفة هندية وأوساط الفندق الخميس.

وتظهر صورة نشرتها صحيفة ”ذي تايمز اوف انديا“ السيارة الفخمة بعد اصطدام واجهتها الأمامية بالحائط عند مدخل فندق ”لومريديان“ في العاصمة الهندية.

وقالت متحدثة باسم الفندق ”اننا نستقبل سيارات فخمة من كل الأنواع وزبائن مهمين وننظم أحداثا استثنائية وما حدث أمر خارج بالكامل عن إرادتنا“، لافتة إلى أن الحادث وقع في الثالث من الشهر الجاري.

وأشارت الى ان الموظف المسؤول عن ركن سيارات الزبائن يعمل لدى الفندق منذ عشر سنوات ويبدو انه فقد السيطرة على السيارة خلال قيادتها على ارض أصبحت زلقة بسبب هطول كميات كبيرة من الأمطار. وقد أصيب الموظف بجروح طفيفة في رأسه.

وتظهر الصور التي التقطتها كاميرات المراقبة التابعة للفندق السائق خلال قيادته السيارة من موقف السيارات باتجاه مدخل الفندق ثم خروجه مسرعا من المكان، على ما ذكرت الصحيفة الهندية.

وبعدها قام السائق بانعطافة مفاجئة وغير مفهومة، ما أرغم احد زملائه على الهرب لتفادي اصطدام السيارة به اثر ارتطامها بالحائط.

وكان صاحب سيارة الـ“لامبورغيني“ وهو مستثمر في قطاع البناء قد اعارها الى احد انسبائه.

وفتح تحقيق يتناول فندق ”لومريديان“ الذي يرفض تحمل المسؤولية عن الحادث، شأنه في ذلك شأن الموظف المسؤول عن ركن السيارات.

ويقدر صاحب السيارة قيمة التعويضات المطلوبة بـ20 مليون روبية (333 الف دولار).

ويمكن لسيارات لامبورغيني ان تبلغ سرعة تفوق 320 كلم في الساعة. و

تباع هذه السيارات في اوروبا بسعر يقارب 180 الف يورو (245 الف دولار)، لكن ضرائب الاستيراد قد ترفع ثمنها الى الضعف في الهند.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com