برنامج أمريكي لملاحقة الإرهابيين من خلال ”فيسبوك“

برنامج أمريكي لملاحقة الإرهابيين من خلال ”فيسبوك“

المصدر: واشنطن - من عماد هادي

طورت شركة تقنية في ولاية فلوريدا الأمريكية برنامجاً يتيح تتبع الأشخاص، ولاسيما الذين يستخدمون موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“.

وتسعى الشركة من خلال برنامجها المسمى ”إنتلجنس أنلايسس“ إلى التعاقد مع الجيش والمخابرات الأمريكية لملاحقة الأشخاص الخطرين من خلال تحركاتهم ،خاصة ”الإرهابيين“ الذين يستخدمون وسائل الاتصال الاجتماعي للترويج لأفكارهم.

ويستطيع البرنامج، بحسب كبير المخترعين إيريك ليتل، ”ملاحقة الأشرار في أي مكان في العالم من خلال حفظ معلومات تحركاتهم واسترجاعها بعد أسبوع على حدوثها“.

ويضرب إيريك مثالاً على فاعلية اختراعه قائلاً: ”إذا كنت في كابول وأنا في لاهور وأنت تستخدم الإنترنت من أحد المقاهي، فإني أستطيع أن أتوصل إلى معلومات عنك تقودني إلى مكانك الحالي من خلال خريطة ستوضح كل تحركاتك“.

يُشار إلى أن المخابرات الأمريكية طورت في الآونة الأخيرة برامج فائقة السرية والدقة لتفادي خطر الإرهابيين المحتملين، خوفاً من تكرار أحداث الحادي عشر من سبتمبر / أيلول 2001.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com