داعية سعودي يحرم ”الجمعيات“ بين الموظفين

داعية سعودي يحرم ”الجمعيات“ بين الموظفين

السعودية– قال داعية سعودي بارز في أحدث فتاويه :“ إن الجمعيات المالية التي تتم بين الموظفين غير جائزة، كونها تعتبر نوعاً من التقارض“.

واعتبر الشيخ صالح الفوزان، عضو هيئة كبار العلماء، أن الجمعيات بين الموظفين لا تجوز، موضحاً أنها تعتبر نوعاً من التقارض ( قرضٌ جر قرضاً).

وكان الفوزان يجيب على استفسار أحد المتصلين ببرنامج ”فتاوى“ الذي يذاع على القناة السعودية الأولى، حول حكم الجمعيات بين الموظفين.

ويلجأ الموظفون إلى الجمعيات لتأمين دفعات مالية كبيرة تفوق الراتب الشهري بكثير، من خلال اتفاق مجموعة موظفين على دفع مبلغ مالي محدد في أول كل شهر، وتخصيص المبلغ المجموع لأحد المشتركين في كل شهر بنظام القرعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com