رؤوف مسعد: روايتي القادمة سأهديها للجيش المصري

رؤوف مسعد: روايتي القادمة سأهديها للجيش المصري

المصدر: القاهرة- (خاص) من إيمان عادل

قال الروائي المصري رؤوف مسعد في تصريحات خاصة لـ إرم إنه ينوي إهداء روايته الأخيرة التي يعكف على كتابتها ”للجيش المصري والعسكرية المصرية“، وهي الرواية التي تقوم أحداثها حول انقسام المجتمع المصري بمواجهة التعصب الديني الإسلامي والمسيحي، منذ أن تحول المصريون إلى المسيحية ثم إلى الإسلام.

وأكد مسعد المقيم حاليا في هولندا عدم تخوفه من اتهامه بتملق الجيش أو مرشح رئاسي بعينه بعد إهداء روايته الأخيرة للجيش المصري قائلا: ”ليس تملقا فأنا في سني هذا مستكفي بما عندي، ومن الوارد أن يتهمني البعض بتملق الجيش إذا كان لديه معلومة عن إمكانيات الجيش المصري لتطويل العمر“.

ووصف الروائي المصري المرشح عبد الفتاح السيسي بالرئيس العلماني المدني، مستنكرا وصفه بالمرشح العسكري.

وقال صاحب ”بيضة النعامة“ إنه شخصيا منزعج من المثقفين المصريين والعرب الذين يستخدمون مصطلحات لا يعرفون معناها أو تم تشويه معانيها لأسباب دينية، على حد قوله.

وأضاف مسعد: ”عندي اعتراض على اصطلاح ”عسكر“ لأنه اصطلاح مهين، وهو قادم من أيام تأسيس ”محمد علي“ للجيش المصري، عندما أجبر أبناء الفلاحين المصريين على الانضمام قسرا له ( للجيش)، لذا أفضل أن يقول المصريون ”الجيش“ وليس العسكر“.

وأوضح مسعد أن الاصطلاح الحافي المتداول عالميا لكلمة ”عسكر“ تعني ميلتري MILE TRY وتعني كل أنواع المليشيات حتى تلك التي تؤسسها المافيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com