ضغوط دولية لإنقاذ امرأة مسلمة اعتنقت المسيحية

ضغوط دولية لإنقاذ امرأة مسلمة اعتنقت المسيحية

لندن – تحاول بريطانيا إنقاذ امراة سودانية من تنفيذ حكم الإعدام الذي أصدرته بحقها محكمة سودانية حكما بإعدام السيدة لاعتناقها المسيحية.

واستدعت بريطانيا القائم بالأعمال السوداني يوم أمس الاثنين للاحتجاج على ما قضت به المحكمة بإعدام مريم يحيى إبراهيم (27 عاما) أو انصياعها لأمر قضائي بالتخلي عن ديانتها الجديدة والعودة للإسلام.

و وصفت وزارة الخارجية البريطانية هذا الحكم بأنه همجي وطلبت من القائم بالأعمال السوداني بخاري الأفندي حث حكومته على التمسك بالتزاماتها الدولية المتعلقة بحرية الأديان أو العقيدة وأن تفعل كل ما في وسعها لإلغاء هذا القرار.

وسبق أن دعت الولايات المتحدة يوم الخميس السودان إلي احترام الحرية الدينية التي يكفلها دستور البلاد، وقالت كاتلين هايدن المتحدثة باسم مجلس الامن القومي بالبيت الابيض في بيان “ندين بشدة هذا الحكم ونحث الحكومة السودانية على الوفاء بالتزاماتها بمقتضى القانون الدولي لحقوق الانسان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com