طبيبة (تعبيرية)
طبيبة (تعبيرية)غيتي

"التوائم الرقمية" لأعضاء الجسم سوف تجعل العلاج أسهل وأكثر دقة

قالت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، إن الباحثين يقومون بتطوير نسخ رقمية متماثلة لأعضاء كل مريض باستخدام بيانات من الاختبارات والأجهزة القابلة للارتداء للتنبؤ بكيفية استجابة المريض قبل بدء العلاج.

وسوف يتمكن الأطباء بسهولة من تحديد أفضل مسار لعلاج بعض الأمراض مستقبلاً من خلال تطبيق؛ مما يسمى بـ "التوائم الرقمية" لأعضاء المريض.

وقالت إميلي جرينسبان، مديرة برنامج المعلوماتية وعلوم البيانات في المعهد الوطني للسرطان: "إنه تغيير نموذجي، إذ ستكون قادرًا على التنبؤ بمسار مرض الفرد".

وتعمل ناتاليا ترايانوفا وفريقها في جامعة "جونز هوبكنز" على إنشاء نماذج رقمية للقلوب؛ تعكس كل واحدة منها قلب مريض حقيقي يعاني من عدم انتظام ضربات القلب القاتل، وهو عدم انتظام ضربات القلب الذي غالبا ما يكون نتيجة لندبات من النوبات القلبية أو غيرها من الحالات.

وبينت ترايانوفا أن التوائم الرقمية تكون على هيئة قلوب ثلاثية الأبعاد مخصصة على أجهزة الكمبيوتر، مع إظهار مناطق الندبات باللون الأبيض، ومن خلالها يتمكن الفريق من محاكاة أماكن تكون الندوب الصغيرة الجديدة والقيام بعملية الاستئصال لعلاج عدم انتظام ضربات القلب.

ومن الجدير بالذكر أن الوكالات الفيدرالية والشركات الناشئة والأكاديميين ينفقون مليارات الدولارات كي يجعلوا التوائم الرقمية في مقدمة الرعاية الصحية في السنوات الخمس إلى العشر القادمة، وفق ما ذكرت الصحيفة.

وبلغت قيمة سوق الرعاية الصحية العالمية التي تحتوي على تقنية "التوائم الرقمية" 1.6 مليار دولار في عام 2023 ويمكن أن تصل إلى 21.1 مليار دولار بحلول عام 2028، وفقًا لتقرير صادر عن "ماركتس آند ماركتس".

هل التوائم الرقمية متاحة للجميع؟

يتصور الأطباء أن يكون لدى كل شخص تقريباً توأماً رقمياً يتم تطويره بواسطة الذكاء الاصطناعي مستقبلاً، وذلك استناداً على معلومات من الفحوصات الطبية وأجهزة البيانات القابلة للارتداء والسجلات الطبية.

وأوضحت "وول ستريت جورنال" أنه يمكن استخدام التوأم الرقمي لاختبار الأدوية وإجراء التجارب دون الإضرار بالمريض الفعلي، إذ سوف يتمكن الجراحون بتصور الإجراء والأوعية المحددة للمريض قبل إجراء العملية؛ كما ويمكن استخدام هذه التكنولوجيا لتصميم أطراف صناعية عالية الدقة أو تحديد تمارين إعادة التأهيل الأكثر فعالية.

علاوة على ذلك، يمكن للتوائم الرقمية لرحم المريضة وعنق الرحم أن تساعد في التنبؤ بنتائج الحمل.

ولا يزال مصطلح "التوائم الرقمية" جديداً في مجال الرعاية الصحية، كون العملية معقدة للغاية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com