"الصحة العالمية" تراجع توصياتها للتطعيم ضد "كوفيد-19"

"الصحة العالمية" تراجع توصياتها للتطعيم ضد "كوفيد-19"

أعلنت منظمة الصحة العالمية في إفادة صحفية اليوم الثلاثاء توصياتها بخصوص تطعيمات "كوفيد-19" في مرحلة جديدة من الجائحة.

وأشارت إلى أن الأطفال والمراهقين الأصحاء قد لا يحتاجون بالضرورة إلى جرعة تطعيم لكن المجموعات الأكبر سنا والمعرضة لخطر كبير يجب أن تحصل على جرعة تطعيم معززة.

وأوضحت منظمة الصحة العالمية أن تلك الجرعة تكون ما بين 6 أشهر إلى 12 شهرا بعد آخر جرعة.

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة إن الهدف هو تركيز الجهود على تطعيم أولئك الذين يواجهون خطرا أكبر للإصابة بأمراض خطيرة والوفاة بكوفيد-19.

وشددت على الأخذ في الاعتبار المناعة السكانية عالية المستوى في أنحاء العالم بسبب انتشار العدوى والتطعيم.

وحددت المنظمة السكان المعرضين لخطر كبير بأنهم كبار السن وكذلك الشباب الذين يعانون من عوامل خطر كبيرة أخرى.

أخبار ذات صلة
"الأدوية الأوروبية" تؤيد جرعة تنشيطية من "فايزر" ضد سلالتي "أوميكرون"

وتوصي المنظمة، بالنسبة لهذه المجموعة، بجرعة إضافية من اللقاح إما بعد 6 أشهر أو 12 شهرا من آخر جرعة، بناء على عوامل مثل العمر والظروف المتعلقة بالمناعة.

وقالت إن الأطفال والمراهقين الأصحاء لا يمثلون أولوية بالنسبة للتطعيم ضد "كوفيد-19"، وحثت الدول على النظر في عوامل مثل عبء المرض قبل التوصية بتطعيم هذه المجموعة.

وقالت إن اللقاحات المضادة لكوفيد-19 والجرعات المعززة آمنة لجميع الأعمار، لكن التوصيات أخذت في الاعتبار عوامل أخرى مثل الفعالية من حيث التكلفة.

وكانت منظمة الصحة قالت في سبتمبر أيلول العام الماضي إن نهاية الجائحة "في الأفق".

وقالت إن أحدث نصائحها تعكس صورة المرض الحالية ومستويات المناعة العالمية، لكن لا ينبغي اعتبارها إرشادات طويلة الأجل بخصوص ما إذا كانت هناك حاجة إلى جرعات تطعيم معززة سنويا.

وتأتي توصيات منظمة الصحة في وقت تتخذ فيه دول العالم أساليب مختلفة في التعامل مع الجائحة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com