امرأة تعاني من حساسية
امرأة تعاني من حساسية تعبيرية

الاستعداد للسفر مع الحساسية.. نصائح مهمة للاستمتاع دون قلق

السفر مع حساسية شديدة يتطلب الكثير من التخطيط والتحضير، لكن مع الاستعداد الجيد والبحث المناسب، لا يزال بالإمكان الاستمتاع بالعطلات.

وهذا ما تؤكده جوليان بونان، الناشطة في مجال الحساسية ومؤسسة العلامة التجارية "Creative Nature" للأغذية الخالية من مسببات الحساسية. رغم تجربتها الطويلة في مواجهة الحساسية منذ الصغر، فإنها لم تدع الحساسية تعيق رغبتها في السفر.

تشارك جوليان بنصائحها وتجاربها مع السفر مع الحساسية. تبدأ بتأكيد أهمية التحقق من سياسات شركات الطيران، والتأكد من توفر الرعاية الطبية اللازمة خلال السفر. وتنصح أيضًا بالتواصل مباشرة مع شركة الطيران لإبلاغهم بحساسيتك وتوفير المعلومات اللازمة لتأمين رحلتك.

وتؤكد جوليان أهمية الصعود مبكرًا لتجهيز المقاعد والمناطق المحيطة بالشخص المصاب بالحساسية، وتنظيف الأسطح بشكل شخصي لإزالة أي آثار محتملة لمسببات الحساسية قبل الرحيل.

ونصحت جوليان بإبلاغ موظفي التسجيل وطاقم الطائرة عن حساسيتها، وتحديد موقع "EpiPens" الخاص بها لسهولة الوصول في حالات الطوارئ.

وشجعت جوليان للمصابين بالحساسية على السفر رغم التحديات، مشيرة إلى أن هناك شركات طيران اتخذت خطوات إيجابية في توفير بيئة آمنة للمسافرين المصابين بالحساسية، وهو ما يجعل السفر ممكنًا وممتعًا رغم التحديات.

ووجهت الصيدلانية المشرفة في فارميكا، كارولينا جونكالفيس، نصائح حكيمة للمسافرين الذين يعانون الحساسية الشديدة. تنصح جونكالفيس بالتخطيط المسبق للسفر من خلال الحصول على وصفات طبية إضافية.

وتوصي كارولينا بالاحتفاظ بالأدوية الاحتياطية بشكل منفصل عن الدواء الأصلي، وتنصح بتخزينها في مكان يسهل الوصول إليه، سواء أكنت تسافر بمفردك أم مع أسرتك أم أصدقائك.

وتشير كارولينا إلى أهمية الاحتفاظ بقلم EpiPen في متناول اليد، إذ تقول: "تتطلب الحساسية الشديدة دائمًا علاجًا فوريًّا، ولذلك يجب أن تكون الأدوية متاحة بسرعة وسهولة".

وتؤكد أنه يجب إبلاغ السلطات المحلية بحالتك الطبية والاحتياجات الخاصة بك. وتنصح أيضًا بحمل بطاقة هوية طبية توفر معلومات هامة حول الحساسية وتفاصيل الاتصال في حالات الطوارئ.

وتقدم "Allergy UK"، الجمعية الخيرية المتخصصة في الحساسية، مجموعة غنية من المعلومات القيمة عبر موقعها الإلكتروني بشأن كيفية التعامل مع الأطعمة وتناول الطعام في أثناء السفر. وكما تقدم الجمعية "بطاقات ترجمة المسببات للحساسية" لضمان حصول الأفراد على الترجمات الدقيقة.

ومن جانبها، أوصت جوليان بسؤال المطاعم عن توافر مناطق مخصصة لإعداد وجبات آمنة للحساسية، إلى أهمية حمل بطاقة "Equal Eats" الخاصة بها، التي تُترجم حساسيتها وتفاصيلها بالكامل للمطعم.

ووضحت أنه يجب الحصول على جميع المعلومات اللازمة حول المكونات، حيث قد يتم حذف بعض المكونات من القائمة بسبب ضيق المساحة.

وتنصح جوليان بالتحقق من سياسات المطاعم حيال الطعام الخارجي، إذ قد تسمح بعض المؤسسات بإحضار الطعام الخاص. كما تشير إلى تجربة إيجابية عاشتها عندما سمح لها بإحضار طعامها، ما جعلها تستمتع بالجو برفقة شريكها.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com