الملياردير الأمريكي إيلون ماسك
الملياردير الأمريكي إيلون ماسكأ ف ب

ماسك قد يعود إلى عهد "تويتر".. ما علاقة تسلا؟

رجح موقع "بزنس إنسايدر" أن يُقرر الملياردير الأمريكي إيلون ماسك الاستغناء عن إشارة (X) وما رافقها من تعديلات على موقع التواصل الاجتماعي، والعودة إلى عهد "تويتر" القديم، بعد الخسارات المتتالية التي ضربت شركة "تسلا" وتراجعها عن عرش السيارات الكهربائية.

أخبار ذات صلة
تسلا تواجه دعوى جديدة بالاحتيال على موظفين

وبحسب تقرير للموقع، يبدو أن ماسك سيسعى إلى تحصين باقي مشاريعه بعد انخفاض أسهم الشركة المصنعة للسيارات، بأكثر من 10% العام الماضي؛ ما أدى إلى تراجعه للمركز الرابع في قائمة أغنى المليارديرات في العالم.

وفي حديثه للموقع، قال غابور تشيلي، مدير المشروع السابق في فريق الاتجاهات في "تويتر": "أعتقد أن الاستراتيجية، كما تتكشف الآن، تعود إلى الأساسيات. أعتقد أن الأمر برمته المتعلق بجعل (X) شيئًا مختلفًا بشكل كبير وإعادة اختراع طريقة إدارة المنصة لم يحدث بالفعل، لذلك نحن نشهد عودة إلى الأساسيات".

وأشار التقرير إلى أن الشركة، بعد الاستغناء عن نحو نصف موظفيها، مع خفض كبير في فريق الثقة والسلامة منذ الاستحواذ عليها في عام 2022، تُعيد الاستثمار في سلامة المنصة من خلال بناء مركز جديد للإشراف على المحتوى في تكساس، وتوظيف اثنين من كبار المسؤولين الجدد للإشراف على الاعتدال.

وفي هذا السياق، قال ديفيد كامب، أحد مؤسسي وكالة استشارات العلامات التجارية ميتافورس: "إن هذه التحركات تبدو وكأنها محاولة لجذب المعلنين للعودة إلى المنصة، بعد النزوح الجماعي عقب تصاعد خطاب الكراهية على الموقع".

وأضاف كامب: "بصراحة، أفضل شيء يمكن أن يفعله موقع "X"، (تويتر) سابقا، لاستعادة مكانته هو تهميش ماسك. والطريقة الوحيدة للقيام بذلك هي أن يقوم ماسك ذاته ببيع الموقع؛ وسيتعين عليه بيعه بخسارة فادحة".

وخلُص التقرير إلى أن ماسك قد يشهد خسارات إضافية على هامش موقع (X)، بالتزامن مع خساراته في قطاع السيارات الكهربائية، خصوصًا في المنتج الجديد "تسلا سايبر ترك"، ما لم يبدأ بإجراءات تصحيحية فورية.

ولم يستجب ماسك أو أي من المسؤولين في شركة تسلا أو موقع (X) لطلبات التعليق التي أرسلها موقع "بزنس إنسايدر".

أخبار ذات صلة
بشبهة "استغلال إكس لأغراض إجرامية".. البرازيل تفتح تحقيقا بحق إيلون ماسك

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com