الأنهار الجليدية في فنزويلا
الأنهار الجليدية في فنزويلامواقع التواصل

فنزويلا تفقد آخر أنهارها الجليدية.. والقادم أسوأ

كشف موقع "أكسيوس" الأمريكي، أن فنزويلا "فقدت آخر أنهارها الجليدية" بحسب صور الأقمار الصناعية، لتصبح أول دولة في الأمريكتين تفقد كل الأنهار الجليدية، والتي كانت موطنا لـ6 أنهار جليدية، قبل ذوبان 5 منها بحلول عام 2011.

وتعرِّف هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، الأنهار الجليدية على أنها أجسام جليدية تبلغ مساحتها حوالي 25 فدانا.

وفقدت فنزويلا مؤخرا نهر هومبولت الجليدي، الذي يطلق عليه بالإسبانية اسم "لا كورونا" (التاج)، ويقع على أعلى قمة في ميريدا كورديليرا.

وأظهرت صور الأقمار الاصطناعية الحديثة، وجود هكتارين فقط من الجليد (أقل بقليل من 5 أفدنة)، مقارنة بالمساحة السابقة لـ"لا كورونا" التي كانت تبلغ حوالي 450 هكتارا (أكثر من 1100 فدان).

أخبار ذات صلة
قمة إيفرست في خطر.. تحديات بسبب ذوبان الجليد

ويسبب ذوبان الجليد للمجتمعات التي تعيش على منحدراتها عواقب مدمرة، فهي تعتمد عليها في الحصول على المياه، والطاقة، وإنتاج الغذاء، فضلا عن تأثر النظم البيئية الفريدة.

وسيؤدي استمرار درجات الحرارة في الارتفاع، إلى اختفاء 83% من الأنهار الجليدية بحلول عام 2100، وفقا لدراسة نشرت في مجلة "ساينس" الأكاديمية.

وبينت شبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية، أن نهر هومبولت الجليدي أصبح "أصغر من أن يتم تصنيفه على أنه نهر جليدي"، بحسب ما أعلنت المبادرة الدولية لمناخ الغلاف الجليدي (ICCI).

ونقلت الشبكة عن الباحث الجيولوجي في جامعة مينيسوتا الأمريكية، ماكسيميليانو بيزادا، قوله "إنها نهاية الدورة الجليدية. ففي المناطق المدارية، على عمق أقل من 5000 متر، تختفي جميع الأنهار الجليدية تقريبا".

وأضاف: "كانت حالة نهر همبولت مميزة لأنه كان على ارتفاع 4800 متر، ومع ذلك ظل لمدة طويلة، وهذا شذوذ مناخي".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com