تعبيرية
تعبيرية Getty Images

دراسة: دموع النساء تُحدث تأثيرا صادما على الرجال

كشفت دراسة حديثة أن رائحة دموع المرأة يمكن أن تقلل من عدوانية الذكور بنسبة تزيد عن 40%.

وأظهر البحث الذي أجراه طلاب من جامعة "وايزمان" للعلوم في إسرائيل، التأثير الصادم الذي يمكن أن تحدثه دموع النساء على الرجال.

وقال الباحثون، إن هناك مركّبا كيميائيًّا موجود في دموع الإنسان يخلق إشارة تقلل النشاط في منطقتين دماغيتين مرتبطتين بالعدوانية لدى الرجال.

وكشفت المزيد من فحوصات الدماغ أيضًا أن "المتشممين للدموع" لديهم اتصال وظيفي أكثر بين المناطق التي تتعامل مع الروائح والعدوان، في حين بدا النشاط في مناطق العدوان أقل.

وقال نعوم سوبيل، أستاذ علم الأعصاب الرئيس في الجامعة، والذي قاد الدراسة: "كان الانخفاض في العدوانية مثيرا للإعجاب بالنسبة لنا، ويبدو حقيقيًّا".

وأضاف "البكاء يقلل من العدوان فعلا".

واكتشفت الأبحاث السابقة التي أجريت في مختبر سوبيل أن استنشاق دموع النساء يقلل أيضًا من هرمون التستوستيرون الذكري، لكن لم يكن من الواضح ما إذا كان هذا يؤثر على السلوك.

وذكرت الدراسة أن الأمر واضح خاصة عند النظر إلى الحيوانات، إّ من المعروف أن فئران الخلد العارية تغطي نفسها بالدموع لحماية نفسها من المعتدين.

وفي حين يعترف سوبيل بأن المواد الكيميائية الموجودة في الدموع من غير المرجح أن يكون لها تأثير كبير على التفاعلات الاجتماعية للبالغين، إلا أنه أكد أن تركيبة الدموع ربما تطورت لحماية الأطفال الضعفاء.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com