بعد احتجازهما بقضية “حمل سفاح”.. فاشنيستا وصديقها الكويتي يقرران “الزواج”

بعد احتجازهما بقضية “حمل سفاح”.. فاشنيستا وصديقها الكويتي يقرران “الزواج”

المصدر: فريق التحرير

تسعى فاشنيستا إيرانية في الكويت للزواج من صديقها المواطن، بعد أن حملت منه “سفاحا”، كي يتحاشيا العقاب القانوني، بعد أن تم احتجازهما من قبل الشرطة.

وفي التفاصيل، توجهت الفاشنيستا إلى المخفر بعد عدة أيام على إنجابها طفلا، إثر علاقة غرامية مع صديقها المواطن خارج إطار الزواج، رغبة منها في ضمان وضعية اجتماعية قانونية لمولودها.

وزودت الفاشنيستا، المحققين، بمعلومات عن صديقها، الذي قالت إنها تربطها به علاقة حب قوية، لكنها علاقة غير شرعية، مؤكدة أن صديقها هو والد طفلها، وحين تم سؤالها عن المكان الذي أنجبت فيه وليدها، ذكرت أن فلبينية تعمل “ولادة” حضرت إلى منزلها وساعدتها في الإنجاب، مبينة أنها تعرّفت على الولادة عن طريق إحدى صديقاتها؛ ما دفع الشرطة للقبض على المرأة الفلبينية بعد ساعات من اعتراف الفاشنيستا.

وكشف مصدر، بحسب صحيفة “الرأي”، أنه بعد التحريات تم ضبط صديق الفاشنيستا، وبمواجهته بالتفاصيل، أقر بعلاقة غير شرعية معها، وبعد اعترافه تم التحفظ على طرفي العلاقة في المخفر، لإحالتهما للمحاكمة بقضيتي “مواقعة بالرضا” و”حمل سفاح”.

وأوضح المصدر، أن الصديق ذكر لرجال الأمن أنه لا يمانع من الزواج بصديقته، وأنه لا يرغب أن تتجه علاقتهما إلى الجهات القضائية، مضيفا أن علاقة حب قوية تجمعه بها، فتم تسجيل رغبته في الأوراق الرسمية، تمهيدا لتحرير قسيمة زواج، تجمع الطرفين ومولودهما في إطار قانوني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع