منوعات

مدبرة منزل الأمير وليام تستقيل.. تعرف على السبب
تاريخ النشر: 28 مايو 2017 13:55 GMT
تاريخ التحديث: 28 مايو 2017 13:56 GMT

مدبرة منزل الأمير وليام تستقيل.. تعرف على السبب

أبلغت مدبرة المنزل الأمير بقرار تركها العمل في قصر "كنسنجتون" في لندن والذي يشمل التنظيف والتسوق وإعداد الطعام.

+A -A
المصدر: لندن - إرم نيوز

قررت مدبرة منزل الأمير وليام ابن ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز الاستقالة رغم أن راتبها الشهري يبلغ 35 ألف جنيه (45 ألف دولار) سنويا، بسبب كثرة طلبات الأمير وزوجته كيت وأطفالهما.

وقالت سادي رايس، البالغة من العمر 35 عاماً، إنها قررت ترك الوظيفة التي تولتها منذ نحو عامين، في الوقت الذي يسعى فيه الزوجان الملكيان إلى زيادة عدد موظفيهما.

ونقلت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية عن سادي قولها إنها أبلغت الأمير بقرار تركها العمل في قصر ”كنسنجتون“ في لندن، والذي يشمل التنظيف والتسوق وإعداد الطعام.

ونسبت الصحيفة إلى مصدر قريب من الأسرة الحاكمة قوله ”إن سادي عاملة مجدٌة لكنها قررت الاستقالة، لأن الوظيفة أصبحت تتطلب الكثير بعد أن طلب منها الأمير وزوجته أن تمضي وقتا أطول في القصر“.

وأضاف المصدر ”أن سالي لم يكن لديها الوقت الكافي لأن تعيش حياة طبيعية خارج عملها والآن يطلب منها أن تعمل أكثر لذلك قررت الاستقالة ولن يستطيع أحد أن يقنعها بتغيير قرارها… والحقيقة أن استقالتها خسارة للأمير وزوجته“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك