منوعات

بالصور.. امرأة تتزوج محطة قطار بعد قصة حب لمدة 36 عامًا
تاريخ النشر: 25 مايو 2017 18:29 GMT
تاريخ التحديث: 25 مايو 2017 18:29 GMT

بالصور.. امرأة تتزوج محطة قطار بعد قصة حب لمدة 36 عامًا

الانجذاب للأجسام الصلبة يعد شكلًا من أشكال النشاط الجنسي.

+A -A
المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

زعمت امرأة أمريكية تُسمّي نفسها ”كارول سانتا“ أنها تزوجت من محطة قطار سانتا في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، بعد قصة حب لمدة 36 عاماً، مُدَّعيةً أنها تمارس الجنس معها عقلياً.

وتقول ”كارول“ التي تؤكد سلامة قواها العقلية إنها بدأت تحب محطة القطار وهي في الثامنة من عمرها، ولم تكن تعرف أنها تحبها، إلا بعد اكتشافها وجود حالات سابقة انجذبت للأجسام الجامدة.

 

وتقضي ”كارول“ كل يوم بعض الوقت في مبنى محطة القطار الذي أسمته ”ديدرا“، وتتحدث معه دون أن تُشعر أحدًا، حيث تقول: ”عندما ألمس جدران المحطة أشعر كما لو أنها تحملني وتُقبلني، أنا أحبها كثيرًا، فهي رومانسية جدًا، لكنني أخفي جانبي الجنسي كي لا يعرف الناس ويحظرونني من رؤيتها“، واصفةً ”ديدرا“ لصحيفة ميرور البريطانية المحطة بالشريك الأكثر استقرارًا لها من أي وقت مضى.

وبحسب موقع ”ويكيبيديا“، فالانجذاب للأجسام الصلبة يعد شكلًا من أشكال النشاط الجنسي، حيث يعبّر حاملو هذه المشاعر عن انجذابهم لبعض العناصر الجامدة ووجود عاطفة غير مفهومة معها.

ومن الحالات المشابهة التي أثارت جدلاً حول العالم ”إريكا ايفل“ التي أعلنت زواجها من برج باريس إيفل العام 2007.

وإكلوف بيرلينر ماور، الذي وصل إلى جدار برلين العام 1979، ويُعتقد أنه أول شخص يدّعي أن لديه مثل هذا الانجذاب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك