وسط سخرية واسعة.. الأسد يحل الاتحاد النسائي بعد 50 عامًا على تأسيسه (صور)

وسط سخرية واسعة.. الأسد يحل الاتحاد النسائي بعد 50 عامًا على تأسيسه (صور)

المصدر: دمشق - إرم نيوز

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم الأحد، مرسومًا يقضي بحل الاتحاد النسائي في سوريا بعد مرور 50 عامًا على تأسيسه.

وجاءت هذه الخطوة بعد يوم واحد من اجتماع استثنائي لقيادات حزب البعث في سوريا حضره الأسد شخصيًا، وتمخض عن تغيير أكثر من ثلثي أعضاء القيادة القطرية.

ولاقى السوريون هذا المرسوم، ببعض الفكاهة الساخرة من خلال تعليقاتهم، حيث توجه بعضهم بالشكر للأسد لأنه ذكرهم بوجود اتحاد نسائي في البلاد، في دلالة على عدم فاعليته أسوة باتحادات أخرى طالب السوريون بحلها أيضًا مثل اتحادات العمال والفلاحين والطلبة وغيرها.

ويرى الكثيرون أن تلك الاتحادات ”لا تتعدى كونها ديكورا اجتماعيا وشعبيا لحزب البعث الذي يعين أعضاء هذه الاتحادات والنقابات بعد انتخابات بين مرشحين جميعهم ينتسبون إليه“.

وحول ما إذا كان مرسوم الأسد بمثابة تمهيد لإطلاق منظمة أخرى تعنى بشؤون النساء وتكون أكثر فاعلية في المجتمع، استبعد متابعون للشأن السوري هذا الأمر، لأن المرسوم أمر بإعادة جميع المنتدبين والموظفين إلى وزاراتهم وأماكن عملهم الأساسية، وخلق شواغر لهم في مؤسساتهم ترتبط بعمل المرأة.

ويرى مراقبون أن هذه الخطوة ”ربما تكون بداية لضبط النفقات عبر التخلص من المؤسسات المترهلة التي تثقل كاهل الموازنة دون أي مردود، فيما تنحصر مهمتها بالأرشفة والتوقيع الشكلي وتأمين وظائف تندرج تحت البطالة المقنعة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com