تعرّف على أفضل المناطق الطبيعية الخفية في الإمارات (فيديو غرافيك) – إرم نيوز‬‎

تعرّف على أفضل المناطق الطبيعية الخفية في الإمارات (فيديو غرافيك)

تعرّف على أفضل المناطق الطبيعية الخفية في الإمارات (فيديو غرافيك)

المصدر: حنين الوعري - إرم نيوز

تفوقت دولة الإمارات بمنجزاتها الحضرية والتنموية العملاقة على العديد من دول العالم المتقدمة، وحققت نجاحات فاقت الخيال في ركب النهضة المدنية.

وإلى جانب أبراجها ومراكزها التجارية الضخمة، تتمتع الإمارات بمصادر جذب وتميز سياحي تتضمن أيضًا محمياتها الطبيعية وأماكن الحياة البرية التي تحتضنها أراضيها.

ونستعرض فيما يلي عدداً من أهم المناطق الطبيعية في دولة الإمارات والتي تجذب الكثيرين بروعتها وتناغمها البديع، وهي كما يلي:

محمية الوثبة

تقع على أطراف مدينة بني ياس في العاصمة أبوظبي، وتعرف بمدينة الفلامنغو، وهي مليئة أيضاً بالأشحار والغابات.

جبل الظنة

يوجد في منطقة تقع شمال أبوظبي ضمن سلسلة من الجبال والمنحدرات البحرية الخلابة التي تعد موطناً لتشكيلات صخرية فريدة.

الصحراء الحمراء

تقع خارج دبي على طريق حتا، وهي صحراء خلابة مفتوحة تقدم تجربة مغايرة لصخب المدينة وتتميز بالكثبان الرملية المترامية.

الصخرة الأحفورية

تمثل تجربة خيالية لا تنسى، حيث يعتقد أن أغلب الأحافير هناك عمرها أكثر من 80 مليون عام، وتعتبر إحدى العجائب الطبيعية في الإمارات.

وادي البيح

يعرف باسم ”جراند كانيون“ الإمارات، ويتيح لرواده المشي لمسافات طويلة وركوب الدراجات الجبلية والتخييم في المنطقة في تجربة ملهمة لا مثيل لها.

وادي غليلة

يعتبر الأقرب لقلوب محبي تسلق الصخور، ويضم منحدرات وصخوراً أكثر انحداراً من غيره، ويؤكد ذوو الخبرة في مجال التسلق أن تجربته شديدة الصعوبة.

جبل سفاري

تتنوع التضاريس الجبلية في إمارة الفجيرة ويبقى أهمها جبل سفاري، ويمكن لمحبي المغامرات قيادة السيارات رباعية الدفع للتمتع بتجربة متميزة.

محمية واسط

تقع على الحدود بين إمارتي الشارقة وعجمان، وتم الإعلان عنها محمية طبيعية في العام 2007، وتتدفق الطيور إلى هذه المحمية البديعة من كافة أنحاء العالم.

الأراضي الرطبة

تزدان هذه الأراضي، التي أقيمت بالقرب من بحيرة زرقاء محاطة بجزر صغيرة، بالعديد من الأماكن المثالية لمراقبي الطيور، وتحتوي على العديد من أشجار المانغروف والأفلاج.

خور البيضاء

أحد أشهر مواقع الحياة البرية في الإمارات، ويقع في جزيرة السنية في ام القيوين، وتعتبر البحيرات الضحلة في الجزيرة والمناطق الموحلة مواطن ممتازة للطعام والأعشاش للعديد من الطيور.

منطقة مصفوت

متنفس صيفي متميز للراغبين في الاسترخاء، ويتمتع بمناخ أكثر برودة ونقاء من باقي مناطق الدولة، ويعتبر موطناً مهماً للفهود والغزلان والثعالب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com