بالصّور.. إيران تسمح للأطفال بإطلاق الرصاص على نتنياهو – إرم نيوز‬‎

بالصّور.. إيران تسمح للأطفال بإطلاق الرصاص على نتنياهو

بالصّور.. إيران تسمح للأطفال بإطلاق الرصاص على نتنياهو

المصدر: حنين الوعري - إرم نيوز

افتتح في إيران متنزه يسمح للأطفال الصغار ارتداء زي قتال كامل وحمل بنادق أيه كيه-47 مزيفة، والمشاركة في معارك وهمية ضد من تصفه طهران بألد أعدائها بما في ذلك إسرائيل.

وفي مدينة ألعاب للأطفال ”الثوريين“ التي تقع في مدينة مشهد، ويصطحب الأطفال -الذين لا تتعدى أعمارهم 8 أعوام خلال- عدة محطات مختلفة تهدف لتعليمهم التاريخ العسكري الإيراني، وإعدادهم نفسيًّا لأي حرب قد تواجهها الدولة الشيعية.

3b2df94200000578-0-image-a-17_1481210447911-634x357

ووفقًا للمسؤول الإيراني عن الحديقة الترفيهية يشجع الأطفال في إحدى المحطات على رمي كرات على دمى لمقاتلي تنظيم داعش، وفي محطة أخرى، باستطاعتهم إطلاق رصاصات بلاستيكية على دمية تشبه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وذكر مدير المركز الثقافي حامد صادقي في مقابلات صجفية أن ”الأطفال يتبعون عدة مسارات تحاكي قتال العدو، وفي بعض المراحل يتعلم الأطفال بعض الأساليب القتالية البسيطة مثل إطلاق قذائف مدفعية بلاستيكية على عدو وهمي وكذلك إطلاق النار بعد تحديد الهدف باستخدام رصاصات بلاستيكية باتجاه دمية لنتنياهو وأعلام للولايات المتحدة وإسرائيل“.

unnamed-6

وأضاف صادقي قائلًا“ بعدها تتم تغطية أعين الأطفال ويطلب منهم رمي كرة باتجاه أحجية لعلم إسرائيلي لإسقاطه، ثم يطلب منهم جمع أحجية على شكل العلم الإيراني“. وفي هذه المحطة “ يتعلم الأطفال أن أهم عناصر تحقيق الانتصار خلال محاربة العدو هي الحكمة والذكاء“.

وباستطاعة الأطفال المشاركة أيضاً في أنشطة مثل تسلق جدران عالية والزحف تحت الأسلاك الشائكة، ويحدث هذا بينما يصيح موظفو الحديقة بالأوامر للأطفال وتسمع أصوات رشاشات مسجلة في الخلفية.

وتم إعادة افتتاح الحديقة الترفيهية مؤخرًا بعد افتتاحها لأول مرة في العام الماضي. وأشار صادقي متحدثًا لوكالة رجا نيوز الإيرانية ”حتى اللحظة، تلقى هذه المدينة الترفيهية رواجًا كبيرًا“.

3b2df93000000578-0-image-a-15_1481210289368

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com