تونس.. ”الكوفية الفلسطينية“ تحرم تلميذًا من الدراسة

تونس.. ”الكوفية الفلسطينية“ تحرم تلميذًا من الدراسة

المصدر: محمد رجب - إرم نيوز

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حادثة اعتبروها ”غريبة“، تتمثل في إيقاف تلميذ عن الدروس، ومنعه من دخول المعهد الثانوي التونسي على خلفية رفضه نزع الكوفية الفلسطينية.

وجدت الحادثة في المعهد الثانوي ابن الجزار بالقيروان عندما أصرّ أحد القيّمين على إيقاف التلميذ وسيم الجملي، المرسّم بالسنة الرابعة ثانوي عندما طلب منه نزع الكوفية الفلسطينية التي كان يحملها، لكنّ التلميذ رفض ذلك، وهو ما سبب له المنع من دخول المعهد، ومتابعة دروسه، وفق صحيفة ”الجمهورية“ التونسية.

وعبّر الناشطون عن استغرابهم من التصرّف الذي لقيه هذا التلميذ من طرف إدارة المعهد، وأكبروا فيه الروح القومية وحبّ فلسطين.

وتساءل ناشطون آخرون في استنكار: ”هل ستمنع الكوفية الفلسطينية هذا التلميذ من تلقي العلم واستيعاب التعليمات والمعارف، أم أنّ مزاج المسؤول هو الذي كان وراء ارتداء الكوفية الفلسطينية؟.“.

وروى التلميذ وسيم الجملي ما حدث له في المعهد الثانوي، مؤكدًا أنه متعوّد على لبس الكوفية الفلسطينية، وكتب في صفحته على فيسبوك ”اليوم، لما كنت في الساحة، ناداني أحد القيمين، وطلب مني مصاحبته إلى مكتب الناظر، وهناك طلب مني التخلص من الكوفية، ولكني رفضت، فقال لي: فلسطين قضيتك في دارك (منزلك) وليس في المعهد.“.

وأضاف: ”تمسكت بموقفي“، مؤكدًا أنّ مدير المعهد ”كان متفهّمًا جدًّا، ومتخلّقًا“.. وتم الاتصال بولي التلميذ، وتسوية الوضعية وذلك بالالتزام بالقانون الداخلي للمعهد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة