مناهج المعارضة تجرّد شخصية علوية تاريخية من لقب قائد الثورة السورية الكبرى

مناهج المعارضة تجرّد شخصية علوية تاريخية من لقب قائد الثورة السورية الكبرى

المصدر: إرم نيوز - عبدو حليمة

اشتعلت في سوريا حرب جديدة تتمثل بالمناهج الدراسية التي يفرضها كل طرف حسب مناطق سيطرته، حيث قررت الحكومة المؤقتة في المعارضة السورية إسقاط الشيخ صالح العلي “ أحد أبرز رموز الطائفة العلوية“  من منهاج التاريخ بصفته قائدًا للثورة السورية الكبرى في الساحل بين عامي 1923 و1925 من القرن الماضي ضد الاحتلال الفرنسي.

 

وقال  مصدر في وزارة  التربية التعليم  التابعة للحكومة المؤقتة : إنه تم اتخاذ هذه الخطوة بعد أن ارتأت الوزارة  بأن صالح العلي لم يساهم  بشكل يمنحه لقب قائد في هذه الحركة السامية، بل إن اسمه سطع بسبب محاولات النظام المستمرة لإضفاء طابع بطولي على هذا الشخص بحسب تعبيره.

 

ووصف المصدر ذاته بطولات صالح العلي بأنها  وهمية وسيتم استبدال هذه الشخصية بشخص بارز أكثر وهو عمر الشعار الذي كان له مساهمة قوية في تعزيز روح الثورة وقيادتها على حد وصفه، علمًا بأن المظاهرات السورية في بداية الحراك الشعبي أطلقت على أحد أيام التظاهر اسم ”جمعة صالح العلي ”.

 

وتقول المعارضة إن إعادة كتابة منهاج التاريخ للصفوف التعليمية كان من قبل مختصين وباحثين  اختلفت أعمالهم بين تعديل وتدقيق، وأن أهم صفة طلبت منهم هي الحيادية التامة في كتابة هذا المنهاج

 

وتقوم وزارة التربية والتعليم  المعارضة بتوزيع هذه الكتب لتشمل كل من لبنان والأردن وتركيا والمناطق التي تسيطر عليها المعارضة في الداخل السوري، ليتم تدريسها في العام الدراسي الجديد وفق تعديلات أجريت عليها طالت حتى كتب الرياضيات والعلوم الطبيعية  دون تغيير المادة العلمية الأساسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com