حفلة رقص داخل مسجد في السعودية تثير جدلًا واسعًا (فيديو)‎

حفلة رقص داخل مسجد في السعودية تثير جدلًا واسعًا (فيديو)‎

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

أثار مقطع فيديو يُظهر احتفالاً داخل أحد المساجد في السعودية خلال عيد الفطر، جدلاً واسعًا بين المدونين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي والذين انقسموا بشكل واضح حول قضية تتعلق بالشريعة الإسلامية التي تطبقها المملكة.

ويظهر في مقطع الفيديو، مجموعة من الرجال والأطفال يحتفلون بالرقص والأهازيج والغناء من دون موسيقى داخل مسجد ”باصبرين“ في مدينة جدة الساحلية بحسب ما ذكر مغردون سعوديون على موقع ”تويتر“.

وهيمنت القضية على اهتمامات المغردين السعوديين على موقع ”تويتر“ اليوم الأحد، حيث صعد الوسمان ”#رقص_داخل_مسجد“ و“#فضيحه_جامع_باصبرين“ إلى قائمة أهم المواضيع المثيرة لاهتمام السعوديين.

كما حقق مقطع الفيديو المنشور على موقع ”يوتيوب“ نسب مشاهدة عالية، وسط توقعات بارتفاعها مع انضمام مزيد من المهتمين إلى النقاش الحامي الذي شمل كل مواقع التواصل الاجتماعي التي يستخدمها السعوديون.

ويقول فريق غاضب مما جرى في المسجد، إنه مخالفة صريحة للشريعة الإسلامية التي تقول إن المساجد مخصصة للعبادة والصلاة، فيما يرد الفريق الآخر إن المساجد في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم كانت للصلاة والاجتماعات والإعداد للحروب وكثير من النشاطات.

وقالت تقارير محلية إن وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف فتحت تحقيقاً في القضية، فيما قال حساب منسوب لإمام المسجد، الدكتور قشمير القرني، على ”تويتر“ إنه يشكر من نصحه حول ما جرى في المسجد خلال عيد الفطر، وأن ماجرى من تجاوزات في الحفل لم يكن بعلمه.

وتعيد القضية الأذهان، إلى تصريحات للداعية السعودي المعروف عائض القرني أثار فيها جدلاً واسعاً في مارس/آذار الماضي عندما قال إن يرغب في إباحة الرقص بالمساجد، لأنه فعل جائز شرعًا ومباح، لكنه يخشى من رد فعل الناس الذين قد يقتلونه حال إعلانه تلك الدعوة، حسب تعبيره حينها.

وقال القرني في تصريحاته تلك بأن يرغب بدعوة المقيمين في السعودية للرقص بالمساجد، موضحاً أنه موقف حدث بالفعل مع الحبشيين أيام الرسول الكريم؛ حيث رقص بعضهم بالمسجد، وأن الرسول لم يعترض على ذلك؛ الأمر الذي يجيز الفعل ويبيحه بعد ذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com