الروبوتات قد تحل محل العمال المهاجرين

الروبوتات قد تحل محل العمال المهاجرين

المصدر: أماني زهران - إرم نيوز

في ظل المخاوف المتصاعدة من تداعيات تصويت ”بريكست“ وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ظهرت مؤخرًا مشكلة فقدان العديد من العمال المهاجرين ذوي الخبرة والمهارة.

ورغم أن هروب العمالة المهاجرة، يعد مشكلة وخسارة كبيرة، إلا أنه يمثل مكسباً للتكنولوجيا، وفقًا لنتائج فكرية جديدة، حيث من الممكن أن يؤدي تناقص عدد العمال إلى زيادة عدد الروبوتات.

وقالت صحيفة ”ديلى ميل“ البريطانية، إن هذا الاكتشاف الفكري الجديد يمكن أن يُسلط الضوء على الصناعات الرئيسية التي يمكن أن تشهد ارتفاعاً متزايداً في استخدام الآلات، وهذه الصناعات يمكن أن تكون الزراعة، وتصنيع المواد الغذائية، وخدمات الطعام والشراب.

وطبقًا لصحيفة ”فاينانشيال تايمز“ البريطانية، فإن واحدًا من كل ثمانية عمال يهاجرون إلى الاتحاد الأوروبي، وهؤلاء العمال جميعًا يعملون في صناعات مهمة مثل التخزين، صناعة الغزل والنسيج، والتصنيع الغذائي، وبهذه المعدلات يكون أكثر من ثلثي العمال غير موجودين.

وتذكر التقارير، أنه نظراً لحدوث فقر إنتاجي فى المملكة المتحدة في السنوات الأخيرة، واحتمال حدوث المزيد من الاضطراب الاقتصادي المتعلق بتصويت ”بريكسيت“ فإنه يجب أن نقول إننا بحاجة إلى المزيد من الروبوتات.

هذا الفكر الجديد لاستبدال الموظفين بالروبوتات، قد دخل حيز التنفيذ بالفعل، فبالتعاون مع مصنع الإلكترونات التايوانية وشركة أبل، تم صنع 60 ألف روبوت، لتحل مكان الموظفين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com