سنغافورة تُشعل إنارة شهر رمضان احتفالًا بقدومه (صورة) – إرم نيوز‬‎

سنغافورة تُشعل إنارة شهر رمضان احتفالًا بقدومه (صورة)

سنغافورة تُشعل إنارة شهر رمضان احتفالًا بقدومه (صورة)

المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

افتتح لي هسين لونغ رئيس وزراء سنغافورة الليلة الماضية خيمة شهر رمضان المبارك، التي دُشنت في قرية جيلانج سيري شرق سنغافورة، حيث أشعل أيقونة معرض هاري رايا السنوي، والذي يمتد مساحته إلى 2,8كم.

وفي كلمة له والتي بدأ بسرده للقصيدة الماليزية التقليدية، قال ”إن الحفل يأتي تعبيراً عن احتفال سنغافورا بالتراث المتُعدد الثقافات لديها، فنحن نأتي معاً ونتمتع معاً في كافة المناسبات مسلمين وغير مسلمين“، مختتماً بتمنيه رمضان سعيد لمسلمي سنغافورة، وهاري رايا سعيد.

البرلمانية في مجلس النواب السنغافوري فاطمة عبد اللطيف شاركت في الحفل، ووفقًا لصحيفة سنغافورة الحكومية في البلاد فقد قالت في كلمتها، ”إشعال إنارة شهر رمضان، تعبير جيد لفهم أكثر معنى الصوم، وما هو هاري رايا الذي يدعم جميع الطوائف الدينية بما في ذلك المعابد الصينية والجماعات الهندية“.

وعلى الرغم من انتشار الرذاذ تجمع نحو مئة شخص في الميدان للمشاركة في الاحتفالات، وعقّب ضابط حفل القاعة محمد زيلاني 54 عاماً في حديثه للصحيفة أنه شارك في إطلاق شعلة رمضان مع أربعة أجيال من عائلته، بدءا من والدته البالغة من العمر 84عاماً، وحتى حفيدته ذات العشرة أشهر، كما ويعتاد دعوة أصدقائه وجيرانه من عرقيات مختلفة لمنزله طوال شهر رمضان وحتى غرّة عيد الفطر، مضيفاً ”على الرغم من أننا نعيش الآن في مجتمع متقدم فمن المهم الحفاظ على تقاليدنا“.

وضجت الخيمة الرمضانية بالحياة والألوان والأضواء المبهرة، المزخرفة من تصاميم تقليدية وأخرى حديثة، وظهر جزءاً منها محاكاً من أنماط حرف الملايو الذي يرمز للماليزيين، فضلاً عن تخصيص جناح من الخيمة مُصمماً على طراز قرية كامبونج الآسيوية تحت عنوان ”تعميق روح كامبونج لدينا“.

ومن المُقرر أن تتحرى الدول العربية والإسلامية مساء اليوم رؤية هلال الشهر الكريم وذلك في فترة غروب الشمس وحتى آذان المغرب، للإيذان ببدء فريضة الصوم، إذ يجتهد المسلمون خلال هذا الشهر بالتقرب إلى الله وفعل الخير ووصل الأرحام.

11

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com