حكاية تلميذ مصري من 6 كلمات تثير مواقع التواصل (صورة)

حكاية تلميذ مصري من 6 كلمات تثير مواقع التواصل (صورة)

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

لم يكن الطفل محمد، يعرف أنّ 6 كلمات كتبها في موضوع تعبير، قد تصبح الموضوع الأول في مصر، حين عبّر عما بداخله بعبارة صغيرة، أبكت غالبية من قرأها، حتى معلم المادة نفسه، الذي قام بتصحيح ورقة إجابته.

بدأت الحكاية في محافظة شمال سيناء، مع امتحانات نهاية العام للصف الخامس الابتدائي بإدارة الشيخ زويد التعليمية، وأداء الطفل محمد عبدالكريم لاختبار اللغة العربية، فوجد أمامه في السؤال الأول كما هو متبع موضوع تعبير، لكن الموضوع جاء ليجدد آلامه، بعد أن وجد نفسه أمام ضرورة الكتابة عن فضل الأم، وهو الطفل الذي عانى فراق والدته منذ 2011.

الطفل السيناوي، لم يكتب سطورًا طويلة في الموضوع كما هو متبع، ومثلما فعل زملاؤه، لكنه اكتفى بـ6 كلمات فقط، هي ”أمي ماتت فمات معها كل شيء“.

ربما لم يجد الطفل كلمات أخرى يكتبها، وربما توقف قلمه بعد أن فاض ما بداخله من شعور تجاه والدته وألم فراقها.

وسالت دموع معلم المادة، بعدما فوجئ بالعبارة المكتوبة أمامه، وتم تصوير كلمات الطفل في ورقة الإجابة، ليتم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي من قبل معلمي المدرسة، لتثير الإعجاب المتواصل بعد تداولها على مختلف المواقع.

وتسبب الموضوع بإثارة تعاطف كبير بين النشطاء، وطالب العديد منهم، المدارس، بتجنب مواضيع التعبير التي قد تثير آلام الأطفال، والتي تتناول مواضيع الأم والأب خاصة.

ومن جانبه، قال الدكتور عادل عبدالمنعم، وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة شمال سيناء، في تصريحات لإرم نيوز، إنّ الطفل محمد، أصبح حديث غالبية المصريين، بسبب عبارته التي كتبها دون سعي للشهرة أو التعاطف معه، لكون سنه لا تدرك مثل هذه الأمور، لكنه كتب ما بداخله بتلقائية شديدة.

وأوضح وكيل وزارة التربية والتعليم، أنّ الطالب حصل على 10 درجات ونصف من 14 درجة مخصصة لموضوع التعبير، رغم عدم كتابته سوى هذه العبارة، مشيرًا إلى أن العبارة تركت أثرًا كبيرًا في نفوس المعلمين، وأذرفت دموعهم، في الوقت الذي أكد فيه أن الطالب متفوق في دراسته.

وتابع: ”سيتم تكريمه بمقر مديرية التربية والتعليم، وسأقابله لتشجيعه وتحفيزه على التفوق“، فيما قررت سلمى أبو شيخة، مدير إدارة رفح التعليمية، صرف شهادة استثمار للتلميذ صاحب موضوع التعبير.

index (1)

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة