فيسبوك يتسبب في فصل طالب مصري من الجامعة

فيسبوك يتسبب في فصل طالب مصري من الجامعة

المصدر: محمود غريب وهبة أنيس – إرم نيوز

تسبب موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“ في إحالة 9 طلبة من كلية الهندسة بجامعة المنصورة، إلى مجلس التأديب، للتحقيق معهم من قبل إدارة الجامعة، بعد وضعهم منشورات تحمل انتقادات للكلية.

وأكد الدكتور هشام عرفات، وكيل الكلية أن الإدارة لا تتخذ قرارات انتقامية، وأنَّ ثمة أسبابا مقنعة أدت إلى إحالتهم للتحقيق.

وذكر أنه تم فصل طالب يدعى عبد الله عزمى إسماعيل من الكلية، لمدة فصل دراسي كامل، لتعديه على إدارة الجامعة، وأعضاء هيئة التدريس، على الإنترنت، بشكل لا يليق.

وقال: ”نحن لم ننشئ جهات رقابية على الطلاب، ولكن أتتنا شكاوى، ونظرنا فيها، والقرارات التي اتخذت تمت بناء على النظر في الشكاوى، والتي قدمت لإدارة الجامعة.

وقال الطالب عزمي لموقع ”إرم نيوز“: ”اعتذرت أنا ووالدي أمام مجلس التأديب عما بدر مني، وقمت بحذف ”البوست“ الذي ثارت عليه الكلية، وكتبت اعتذاراً على صفحتي الشخصية لإدارة الكلية، ووعدني مجلس التأديب بأنه لن يتم التصعيد معي ولن يتخذ ضدي أي قرارات، وفوجئت بعدها بأيام بقرار فصلي“.

وأضاف عزمي: ”أنا لم أخصص دكتورا بعينه أو أستاذا من أساتذة الكلية، إنما كتبت كلاماً مرسلاً، ما علاقة الكلية بهذا الشأن؟ ولو افترضنا أنني أقصد الكلية، لأنها هنا خصم لا يجوز أن تكون خصماً وحكماً، من الممكن أن تتقدم الكلية بمحضر ضدي وعمل قضية“.

وقال بيان اتحاد طلاب كلية الهندسة: ”انطلاقاً من واجبنا كاتحاد طلاب وُجد لإيصال صوت الطالب والمطالبة، بحقوقه والمحافظة عليها، فإنه وجب علينا اتخاذ موقف واضح و صريح تجاه ما شهدناه بالفترة الماضية من قبل مجلس الكلية تجاه زملائنا الطلبة، من إجراءات تعسفية من تحويل للتحقيق ومجالس تأديبية بالجملة تزايدت وتيرتها مؤخرًا و أصبحت بمسببات واهية وصلت الى صدور قرار فصل أحدهم لمدة فصل دراسي كامل بسبب كلمات نسبت إليه على مواقع التواصل الاجتماعي وحالات أخرى مشابهة لم يصدر فيها قرار إلى الآن“.

وأضاف اتحاد الطلبة في بيانه، إنه تم تحويل الطلاب إلى التحقيق بناءً على وقائع حصلت خارج نطاق الحرم الجامعي، وعلى مواقع التواصل الاجتماعي كذلك، وعليه نطالب مجلسيْ الكلية والجامعة بإعادة النظر فوراً في قرار الفصل الصادر ضد الطالب عزمي وتعطيله في جلسة مجلس التأديب المقبلة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com