لحقت برضيعتها.. "فاطمة الحطاب" تحزن المصريين بعد وفاتها بـ"كورونا" (صور)

لحقت برضيعتها.. "فاطمة الحطاب" تحزن...

المصدر: عبدالله المصري- إرم نيوز 

سيطرت حالة من الحزن على رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، إثر وفاة سيدة تدعى فاطمة الحطاب بعد إصابتها بفيروس كورونا، لتلحق رضيعتها المتوفاة بالمرض نفسه قبل يومين.

وتوفيت الحطاب (39عامًا)، في مستشفى العزل بمحافظة الإسكندرية، أمس الخميس، جراء إصابتها بفيروس كورونا.

ودخلت الحطاب المستشفى قبل نحو 20 يومًا، وهي حامل، ليلحق بها فيما بعد زوجها الدكتور شادي أبو يوسف، والذي أصيب هو الآخر بالفيروس، وحُجز بالمستشفى نفسه.

 

ولدت الطفلة التي سماها والدها على اسم أمها ”فاطمة“، مصابة بكورونا، لتتوفى بعد ساعات، قبل أن تلحقها الأم فيما بعد.

ولاقت وفاة الحطاب وطفلتها وإصابة زوجها، حالة تعاطف واسعة لاسيما بعد ترك الأم وصية قبل رحيلها، قالت فيها: ”سامحوني واستروا عيوبي، وادعوا لي بالرحمة، وتذكروا الصحبة ولو إني أخطأت، انسو أخطائي، واذكروا أجمل صفاتي، لا أعلم بأي ساعة كتب لي انقباض روحي“.

وأوصت الحطاب بالدعاء لها بالرحمة والمغفرة عند وفاتها، والصلاة عليها، وهو ما حدث منذ سماع نبأ رحيلها، حيث دعا لها رواد السوشيال ميديا بالرحمة والمغفرة وتصبير أهلها على فاجعة رحيلها.

وقالت مغردة تدعى ”روجينا“: ”انا متابعه الموضوع من أول ما ابتدي.. فالجنه انتي وبنتك باذن الله إنا لله و إنا إليه راجعون.. توفت مدام فاطمة الحطاب زوجة مستر شادى أبو يوسف بعد إصابتهم بالكرونا.. صلوا عليها صلاة الغائب لو سمحتوا“.

وغردت ”سارة“: ”خبر موت فاطمة الحطاب يكاد يخلع قلبي.. وزوجها المكلوم.. اجتمعت عليه مصائب الدنيا.. موت طفلته وموت زوجته.. ومرضه اللهم انا نعلم انهم عندك بمكانٍ فأردت تمحيصهم وتطهيرهم..  اللهم ارحمها والطف بزوجها واشفه وبارك في اولادهما واجعل الجنه دارها ومستقرها برحمتك يا رحيم“.

ونعاها ”شادي“ يقول: ”سيدة اسمها فاطمة الحطاب عمرها 39 سنة من دمياط أصيبت بفيروس كورونا أثناء حملها وولدت قبل موعدها بنتًا فأسماها والدها الدكتور شادى ابو يوسف  فاطمة على اسمها حبًا في زوجته و لكنها ماتت، ثم لحقت بها أمها اليوم، ويرقد شادى يصارع الموت فى مستشفي العزل الصحى بعد اصابتة هو الآخر بالمرض.“

وتابع آخر: ”‏مؤلم جدًا وفاة السيدة فاطمة الحطاب بفيروس كورونا عقب وفاة رضيعتها بيومين، إنا لله وإنا إليه راجعون“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com