نعي مؤثر لمتطوعة سعودية قضت خلال محاولتها تحقيق أمنية طفلة مريضة بالسرطان – إرم نيوز‬‎

نعي مؤثر لمتطوعة سعودية قضت خلال محاولتها تحقيق أمنية طفلة مريضة بالسرطان

نعي مؤثر لمتطوعة سعودية قضت خلال محاولتها تحقيق أمنية طفلة مريضة بالسرطان

المصدر: الرياض - إرم نيوز

نعى وزير العمل السعودي أحمد سليمان الراجحي، وعائلة المتطوعة السعودية حنان السالم، وزملاؤها وأصدقاؤها، الشابة التي قضت في حادث سير خلال مهمة خاصة أرادت من خلالها تحقيق رغبة طفلة مريضة بالسرطان تعمل على خدمتها وخدمة الأطفال المصابين بالمرض العضال.

وقال الوزير الراجحي عبر ”تويتر“،  في عبارات مؤثرة برحيل المتطوعة السالم: ”رحم الله #حنان_السالم وأسكنها فسيح جناته، وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان، #قدوتنا_حنان التي فقدت حياتها وهي تحقق أمنية لأحد الأطفال المصابين بمرض السرطان. إن فقدها لا يحزن أهلها فحسب، بل يحزن الوطن بأكمله، وخاصة الأطفال الذين نذرت نفسها تطوعًا لخدمتهم. أسأل الله لها القبول“.

وقضت السالم، مساء يوم الأحد الماضي، عندما دهستها سيارة بينما كانت تحاول عبور طريق عثمان بن عفان في مدينة بريدة بمنطقة القصيم، للوصول لمحل تجاري هناك وشراء حاجة تخص أحد مرضى السرطان الأطفال في مركز الأمير فيصل بن بندر للأورام في مدينة بريدة.

وأثار الإعلان عن خبر وفاة السالم صدمة في المركز الطبي الذي تعمل فيه كمتطوعة مع الأطفال المصابين بمرض السرطان، قبل أن تتناقل وسائل الإعلام المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي خبر وفاتها وسط موجة من الحزن بين عدد كبير من المدونين.

وأشاد زملاء حنان وأصدقاء مقربون منها بجهود الشابة الراحلة في خدمة مرضى السرطان والتخفيف من معاناتهم مع المرض، فيما انهالت أدعية الرحمة والغفران لها من قبل مدونين من مختلف مناطق المملكة.

وقال الصحفي السعودي خالد العدل، في نعيه للراحلة حنان: ”لا تسمع لها صوتًا داخل القسم، لا تشاهدها إلا مع أطفال الأورام، في غرف التنويم أو في مرسم الأطفال بالقسم أو في البرامج الترفيهية للأطفال، سعت في تحقيق العديد من أمنيات الأطفال، انضباطها بالعمل وحرصها على إسعاد الأطفال يفوق الوصف، ومهما تحدثت فشهادتي مجروحة…“.

وشارك عدد كبير من زملاء المتطوعة الراحلة وذوي مرضى السرطان وسكان من مدينة بريدة، بجانب عائلتها وأقاربها، في تشييعها يوم الإثنين الماضي، في جامع محمد بن عبدالوهاب ودفنها في مقبرة المدينة.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com