أسئلة امتحان عن ”لطم الخدود ومسح القبور“ تثير ردود فعل غاضبة في الكويت

أسئلة امتحان عن ”لطم الخدود ومسح القبور“ تثير ردود فعل غاضبة في الكويت

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

أثارت أسئلة في اختبار التربية الإسلامية للصف التاسع في الكويت، ردود فعل غاضبة واستياء من قبل النشطاء عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تطرق السؤالين إلى قضية ”لطم الخدود والنوح على الميت“، إضافة إلى زيارة القبور والتبرك بها.

وتضمن السؤال الذي تم تداول صورة منه من قبل المغردين، استفساراً عن النصيحة التي يمكن تقديمها لمن ينوح على الميت ويلطم الخدود ومن يتبرك بمسح القبور ويدعو الميت لقضاء الحاجات.

ووصف النشطاء السؤال بـ ”الطائفي والمخالف لقانون الوحدة الوطنية“، حيث قال عضو هيئة التدريس بجامعة الكويت الدكتور يوسف الزلزلة ”الكلام نوجهه لوزير التربية ولا يعنينا الجاهل الطائفي الذي وضع أسئلة الإسلامية للصف التاسع لمحافظة حولي.. نحن نتشرف بزيارة قبر النبي ص وقبور الأنبياء والأئمة الطاهرين والأولياء والصالحين وندعوا الله عز وجل عندهم بخالص الدعوات هكذا علمنا أهل بيت النبوة ومعدن الرسالة ومختلف الملائكة“.

وعلقت الناشطة الاجتماعية عبير الجمعة، ”شوفوا .. اسئلة من مادة التربية الاسلامية للصف التاسع لشريحة( المراهقين ) اللي بالمستقبل بيصيرون شباب ويبنون البلد هل هذي هي التربية اللي تسعين فيهت يا #وزارة_التربية_والتعليم للنشيء وتعليمينهم علي نهج الطائفية والعنصرية وزرع الفتنة  #الكويت_فعلا_غير ( وين التعايش السلمي)“.

وطالب المدون حسين بن علي، نواب البرلمان بمحاسبة وزير التربية حامد العازمي بسبب هذه الأسئلة، ”مالت على أمكم و على الوحدة الوطنية اذا هسه صج أسئلة امتحانات و مالت على كل نائب يدعي الشرف اذا ما يحاسب وزير التربية“.

وربط المغرد محمود المهنا، قضية أسئلة التربية الإسلامية بقضية وزارة الإعلام قبل أيام بخصوص حذف مشهد مقبرتين من أحد المسلسلات ”لماذا الاستياء من أسئلة الاختبار وكأنه شيء غريب على مجتمعنا؟ سياسة وزارة التربية هي سياسة وزارة الإعلام المبدأ واحد ولا يوجد مايدعو للاستغراب في ظل رعاية حكومية لهذا النهج فلا تدّعو المظلومية وأنتم أصلا مذهبكم غير مستوحى من الدين الحنيف، حسب تصريحهم“.

ويأتي الجدال حول أسئلة اختبار الصف التاسع، عقب أيام قليلة من جدل مماثل بسبب حذف تلفزيون الكويت لمشهد مقبرتين شيعية وسنية من المسلسل الكويتي (أنا عندي نص)، الأمر الذي بررته وزارة الإعلام بـ ”كونه يمس حرمة المقابر، وحرصًا على الأعراف المستوحاة من الدين“، مما أثار حفيظة النشطاء والتحالف الوطني الديمقراطي تجاه هذا الإجراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة