إخلاء سبيل الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد في قضية الديوان الأميري – إرم نيوز‬‎

إخلاء سبيل الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد في قضية الديوان الأميري

إخلاء سبيل الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد في قضية الديوان الأميري

المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

أطلقت النيابة العامة في الكويت، اليوم الأحد، سبيل الكاتبة والصحفية عائشة الرشيد بضمان مالي، بعد احتجازها منذ أيام في المباحث الجنائية؛ بشكوى الديوان الأميري.

وتم إخلاء سبيل الصحفية والباحثة في الشأن الإيراني والجماعات الإسلامية، بعد التحقيق معها في الشكوى التي تضمنت الإساءة إلى بعض قياديي الديوان الأميري واتهامهم بلا أدلة، من خلال تسجيل صوتي منسوب إليها، وفقًا لصحيفة ”القبس“ الكويتية.

وكانت الأجهزة الأمنية قد ألقت القبض، يوم الأربعاء الماضي، على الكاتبة الرشيد، بعد نحو 3 أسابيع من تقديم الديوان الأميري شكوى جنائية ضدها.

وكانت الرشيد قد صرحت سابقًا لصحيفة ”السياسة“ المحلية، أنها ”لم تسئ إلى أحد بشخصه، وأنها تكلمت في قضية رأي عام بشأن تضخم الحسابات السرية“.

وانتشر مقطع صوتي مسجل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، منسوب للرشيد، تقول فيه: ”سمو الأمير يطول عمرك غيّر عتبة مكتبك“، مضيفة: ”من يعملون في الديوان الأميري استغلوا مناصبهم بتهديد جهات بعواقب وخيمة إذا كشفوا الحسابات السرية التي تضخمت بالملايين، وقالوا بناء على أوامر عليا من سمو الأمير“، متسائلة في ذات الوقت عن ”ما هي العواقب الوخيمة المقصودة؟“.

وأضافت في المقطع الذي ختم بالتعريف باسمها: ”اللي معاه 950 مليون وحولها لأخوه، وتحويل 100 مليون لحسابه بألمانيا غير الكاش اللي بالبيت، يعني تحويلات بالملايين إلى حسابات في القيادات العليا جدًا بوزارة الداخلية، والله عند السؤال هدايا من الديوان الأميري“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com