بالصور.. حفيد ”فيدل كاسترو“ يكشف عن ثرائه وحبه لحياة البذخ عبر أسفاره حول العالم – إرم نيوز‬‎

بالصور.. حفيد ”فيدل كاسترو“ يكشف عن ثرائه وحبه لحياة البذخ عبر أسفاره حول العالم

بالصور.. حفيد ”فيدل كاسترو“ يكشف عن ثرائه وحبه لحياة البذخ عبر أسفاره حول العالم

المصدر: شوقي عبدالعزيز- إرم نيوز

تلقى حفيد الزعيم الكوبي الراحل فيدل كاسترو، العديد من التعليقات السلبية، بعد ظهور صور للشاب تمثل تفاخرًا بثروة عائلته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعرضت العديد من وسائل الإعلام، التي تتخذ من جنوب فلوريدا مقرًا لها وتغطي أخبار الجالية الكوبية، صور ”توني كاسترو“ قبل أيام قليلة من احتفال الجزيرة الشيوعية بالذكرى الستين للثورة الكوبية، التي قادها جده وتولى الحكم فيها لمدة خمسة عقود قبل موته عام 2016.

ولطالما كانت حياة أفراد أسرة الرئيس الكوبي السابق سرًا إلى حد ما بالنسبة للعالم الخارجي.

ونجح توني كاسترو، وهو في العشرينيات من عمره، في عدم جذب الكثير من الاهتمام إليه رغم نشاطه على إنستغرام.

ولكن صحيفة ”ميامي هيرالد“ ووسائل إعلامية أخرى، حصلت على بعض الصور التي لا يراها إلا متابعوه والذين يبلغ عددهم 1300 شخص.

وفي جزيرة أصبح فيها الخبز والبيض والأطعمة الأساسية الأخرى شيئًا نادرًا – وهي القضية التي يلقي النظام الحالي في كوبا باللائمة على الحظر الذي فرضته حكومة الولايات المتحدة – كشف توني كاسترو عن عشقه  للمشروبات الكحولية والأطعمة الفاخرة خلال الاحتفال بعيد ميلاد عمه.

ونشر الشاب صورة له خلال قضائه ليلة في هافانا، بعد تناول وجبة مع والدته ”ليسيتي أولوا“ وصورة أخرى له في سيارة BMW.

لقد كان السفر حول العالم وتوثيقه في أعلى قائمة اهتماماته دائمًا. وقادته إحدى رحلاته إلى مدينة بنما في أبريل 2017، وفقًا لأمريكا تيف.

كما أنه زائر منتظم لإسبانيا التي تحافظ على علاقة ثنائية مع الحكومة الشيوعية الكاريبية.

وفقًا لحسابه الخاص في إنستغرام، نشر حفيد فيدل كاسترو صورة لرحلته إلى مدريد في ديسمبر 2017، أي قبل أيام من نهاية العام.

وفي يوليو عام 2018  شوهد الشاب، الذي يبدي دومًا ولعه بعالم الموضة، مرة أخرى في إسبانيا، وكان هذه المرة في برشلونة أثناء تجوله بالقرب من كنيسة لا ساغرادا فاميليا.

ولكن ربما كانت المكسيك الوجهة المفضلة له في عام 2018.

فقد زار كاسترو المعلم السياحي، Isla del Carmen مع إحدى النساء في شهر مارس  وعاد في الشهر التالي، ونشر صورة رائعة له وفي الخلفية معبد ”مايا“ القديم.

وقوبلت المشاركات التي نشرها حفيد كاسترو بردود فعل عنيفة، إذ قال أحد رواد تويتر، خوان غالاردو، إن رئيس كوبا الحالي ميغيل دياز كانيل يقف هناك مثل ”عارضة الأزياء“ بينما يعاني الناس من القمع والجوع والأكاذيب والإذلال والبؤس.

وأضاف: ”من الذي يدفع ثمن إسراف وترف ورفاهية توني كاسترو؟“.

ووفقًا لصحيفة ميامي هيرالد، استخدم بيدرو بيريز، لاعب كرة القدم الإسباني، اقتباسًا من رواية ”مزرعة الحيوان“ لجورج أورويل عندما كتب على فيس بوك: ”جميع الحيوانات متساوية لكن بعضها أكثر مساواة من الأخرى“.

ورواية ”مزرعة الحيوان“ تسخر من الستالينية وتدين الممارسات الاستبدادية، وقدمت ستالين كخائن للثورة الروسية، إلا أنها محظورة في كوبا.

وكتبت جوستكيا ديفينا على تويتر: ”حفيد كاسترو يعرض مشاركات فخمة والناس عالقون في العبودية والجوع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com