خليجي يطلّق زوجته بعد 3 أشهر من الزواج.. لهذا السبب

خليجي يطلّق زوجته بعد 3 أشهر من الزواج.. لهذا السبب

المصدر: فريق التحرير

قضت محكمة شرعية بحرينية، بطلاق زوجة من زوجها، بعد أن اكتشف مرضها النفسي في أول 3 أشهر من الزواج، ومحاولتها الانتحار، فيما ألزمتها بالرسوم، والمصاريف، وأتعاب المحاماة.

وبحسب ما ذكر موقع ”الأيام“ المحلي فإن المحكمة الشرعية الأولى ”الدائرة السُّنية“، بعد قرارها طلاق الزوجة، وإلزامها بمصاريف المحاماة، رفضت الدعوى التي تقدمت بها الزوجة، بعد أن اتهمت زوجها أنه اعتدى عليها بالضرب.

وأشارت سهام صليبيخ محامية الزوج، إلى أن المدّعى عليها تعاني من اضطرابات نفسية، وتقوم بتصرفات غريبة، من بينها محاولة الانتحار، وتناول جرعات قاتلة من الأدوية، حيث اكتشف زوجها حالتها بعد الزواج بحدود 3 أشهر، مما دفعه لطلب طلاقها.

وفشل مكتب التوفيق الأسري في التوفيق بين الزوجين، حيث أصدر توصية تضمنت عدم التوافق بين الطرف، أو الصلح بينهما.

في تلك الأثناء حاولت الزوجة التقدم بطلب للمحكمة، ورفع قضية ضد زوجها، حيث زعمت أنها فقدت لقبها الشرعي، إضافة إلى تعرّضها للضرب، والسب، والإهانة لشخصها وأهلها، إضافة إلى اتهامات أخرى، إلا أن المحكمة رفضت طلبها.

ووفق الموقع البحريني، فإن وكيل الزوجة المدعى عليها أفاد أن المدعي هو من طرد موكلته من المنزل بعدما دخل بها بعد شهر من تاريخ العقد، لكن المحكمة عرضت عليهما الصلح، وهو ما لم يمتنع عنه وكيلا الطرفين، واتفقا على المخالعة بعد الدخول، والتي تقضي بتنازل المدعى عليها عن نصف الصداق، وقدره 3 آلاف دينار، والحقوق الشرعية الأخرى.

وقررت المحكمة تطليق المدعى عليها طلقة بائنة بينونة صغرى للعلة، وتحرير وثيقة للطرفين بذلك بعد صيرورة الحكم نهائيًا، وإلزام المدعى عليها بالرسوم والمصاريف، وخمسة دنانير مقابل أتعاب المحاماة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com