نصيحة نسائية عمرها 93 عامًا.. تعرف على تغريدة اجتاحت مواقع التواصل ببريطانيا (فيديوغراف)

نصيحة نسائية عمرها 93 عامًا.. تعرف...

تساءلت صحيفة بريطانية عن سر هذا التفاعل مع التغريدة وإعادة نشرها.

المصدر: إرم نيوز

أثارت تغريدة نسائية نُشرت أمس الاثنين في لندن، موجة تفاعل كبيرة، إذ تجاوز عدد المشاركين فيها خلال الساعات القليلة الماضية، 160 ألف شخص.

وبحسب صحيفة ميرور اللندنية، رفعت التغريدة ”إيللا بيللا“، وتنسب فيها إلى جدتها نصيحة أعطتها عام 1925 توصيها فيها ألا تثق بأي رجل على الإطلاق.

ولاحظت الصحيفة البريطانية أن نصيحة هذه الجدة ليست شيئاً جديداً على مختلف الثقافات الاجتماعية في العالم التي تحذر النساء من الوثوق بالرجال، فهي من نوع الامثال والنصائح السيارة التي تتداولها النساء، من باب المزاح وبحضور أزواجهن.

سر الاهتمام بنصائح شائعة

وتساءلت الصحيفة، على موقعها الإلكتروني، عن سر هذا التفاعل وإعادة نشر التغريدة، إذ نقلت عن مختصين أن ”توقيت انتشار هذه التغريدة يأتي في ذروة نشاطات نسائية تحرض على مواجهة تحرش الرجال، بدأت في الولايات المتحدة تحت عنوان أنا أيضاً، وانتشرت في أوروبا وعديد دول العالم“.

وأضافوا أن ”شكوك الجدات قبل 100 سنة بإخلاص الرجال، ودعوات بناتهن وحفيداتهن لعدم الوثوق بهم، يلقى الآن استجابات واسعة لأن الأخبار اليومية لم تعد تخلو من قصص التحرش التي تكشف عن رجال كان بعضهم خارج دائرة الشبهة“.

وسجلت ”ميرور“ أن أياً من الرجال الذين عقبوا على تغريدة ”إيللا بليلا“ لم يُظهر غضبه، إما لأنه اعتبرها نكتة إضافية أو ربما لأنه في داخله يؤمن أنها صحيحة.