“تعليم الرياض” تتذرع بـ”الطقس”.. والأرصاد تكذبها

“تعليم الرياض” تتذرع بـ”الطقس”.. والأرصاد تكذبها

وجدت إدارة تعليم الرياض في السعودية نفسها في موقف محرج، بعد انتقادات طالتها بسبب تأخير إعلانها تعليق الدراسة أمس الأربعاء، حيث جاء إعلانها حول تعليق الدراسة قبل ساعات قليلة فقط من بدء اليوم الدراسي، وذلك بسبب موجة غبار قوية تجتاح المملكة، وأدت إلى شلل في حركة بعض المؤسسات منذ أيام.

وأعلنت تعليم الرياض اعتذارها على لسان متحدثها الرسمي، علي الغامدي، حيث أرجع تأخر إعلان تعليق الدراسة إلى وصول تنبيهات هيئة الأرصاد بسوء الأحوال الجوية متأخرة إليهم، مقدمًا الاعتذار للطلبة وأولياء الأمور عن حالة الارتباك.

وفي مداخلة مع برنامج “الراصد” على قناة “الإخبارية”، قال إن تنبيهات هيئة الأرصاد وصلتهم عند الساعة 3:59 بالتوقيت المحلي من صباح الأربعاء، مشيرًا إلى أنهم أصدروا قرار تعليق الدراسة في الساعة الخامسة صباحًا.

ونفى المتحدث الرسمي باسم الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، حسين القحطاني، تأخر إعلانهم عن سوء الطقس، وقال إن التنبيه المتقدم على الحالة الجوية التي شهدتها الرياض بدأ من عصر الثلاثاء واستمر تحديثه حتى ساعات متأخرة من أمس الأربعاء.

وأوضح أنه كان على اتصال مع إدارة تعليم الرياض الساعة 11 ليلًا من يوم الثلاثاء، حيث أبلغهم بالحالة الجوية، وأن الرياح النشطة المثيرة للأتربة ستؤثر على مدينة الرياض.

يذكر أن تأخير تعليم الرياض في إعلان تعليق الدراسة تسبب في دخول قرابة 1122 طالبًا وطالبة المستشفيات، بسبب تأثر حالاتهم الصحية بالحالة الجوية.