تقرير يكشف حقائق ”مروعة“ عن التحرش بالنساء في شوارع إيران

تقرير يكشف حقائق ”مروعة“ عن التحرش بالنساء في شوارع إيران

المصدر: إرم نيوز

كشف مركز دراسات المرأة  في إيران، اليوم الأحد، عن إحصائيات صادمة عن ظاهرة المضايقات والتحرش الذي تتعرض له النساء في شوارع البلاد.

وقالت مديرة المركز لدراسات المرأة الإيرانية شهلا عزازي في تقرير قدمته في مؤتمر بعنوان ”الأمن النسائي“ في العاصمة طهران، إنه ”وفقًا لبعض الدراسات، تعرضت 75 إلى 98 % من النساء إلى المضايقات والتحرش بالشوارع“.

وأوضحت عزازي ”أن هذه الإحصائيات التي تكشف عن معدلات التحرش في الشوارع بالنسبة للنساء مروعة ومخيفة في الوقت نفسه“، مؤكدة أن ”معدلات التحرش تنتشر بشكل كبير في المدن الكبرى في إيران“.

بين القرى والمدن

وأضافت ”أنه في القرى والبلدات الصغيرة، وبسبب الإلمام ببعض القيود العشائرية، نرى مثل هذه الظواهر قليلة جدًا، ولكن في المدن، وخاصة الكبرى، نرى المزيد من التحرش في الشوارع بسبب الغموض وعدم وجود حملة توعوية كبرى ضد التحرّش“.

وأكدت أن عمل الناشطين في مجال حقوق المرأة والمنظمات غير الحكومية والصحفيين والباحثين ساهم كثيرًا في كشف حجم هذا الضرر الاجتماعي.

وقالت إن ”التحرش والعنف ضد المرأة يحدثان حاليًا في المناطق الخاصة والعامة وشبه العامة مثل الجامعة ومكان العمل“، مضيفة أن الحافلات الصغيرة أصبحت مسرحًا آخر للتحرش.

لا قانون يحمي النساء

وطالبت الناشطة الإيرانية البارزة ”السلطة القضائية بالإسراع بالمصادقة على مشروع قانون حول العنف ضد المرأة“، مشيرة إلى أن السلطات تتحمل المسؤولية الكبرى في عدم سن قوانين تحمي المرأة.

أناقة المرأة والتحرش

وفندت عزازي المزاعم التي كانت تقول إن بعض النساء يتعرضن للمضايقات والتحرش بسبب ملابسهن والماكياج وتواجدهن في الأماكن العامة.

وقالت عزازي ”إن التحقيقات التي أجريناها أشارت إلى أن المظهر والأناقة بالنسبة للمرأة ليست سبباً لتعرضها للتحرش“، مضيفة أن ”عددًا كبيرًا من النساء أكدن تعرضهن للتحرش من دون أن يكون للمظهر الخارجي أي دور في ذلك“.

وأشارت عزازي في التقرير إلى أن الأشخاص الذين يتحرشون بالنساء في الشوارع ليسوا من فئة اجتماعية معينة، وأن التحرش يشمل الإهانة والسخرية واستخدام الكلمات مع قصد الإثارة وممارسة الجنس، أو الأذى والشتائم والتهديدات“.

طهران 

وفي معرض حديثها عن إحصائيات التحرش الذي تتعرض لها النساء، قالت عزازي ”في الدراسة التي أجريناها في العاصمة طهران شملت 380 شخصًا، قال فيها 18 شابًا فقط إنهم لم يزعجوا النساء أو يتحرشوا بهن“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة