"معزوفة على البراميل" خلال حفل افتتاح فريد لدافوس الصحراء في السعودية

"معزوفة على البراميل" خلال حفل افتتاح فريد لدافوس الصحراء في السعودية

لفت حفل افتتاح منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار" (دافوس الصحراء) الذي تستضيفه الرياض، يوم الثلاثاء، الأنظار، بعدما تضمن فقرةً فريدةً عزفت فيها فرقة فنية مقطوعة موسيقية مستعينة بالضرب على البراميل.

وأظهرت مقاطع فيديو متداولة من الحفل، المنصة الرئيسة التي تحيط بها مقاعد الحضور، وقد اصطفت عليها نحو 10 براميل تقليدية مشابهة لبراميل النفط من حيث الحجم، بينما يضرب أعضاء الفرقة عليها لتشكيل معزوفتهم.

وبعد انتهاء تلك الفقرة غير المسبوقة، ظهرت مجموعة من الأطفال من الجنسين، على المنصة وقد زينت عبارة الاستثمار في الإنسانية ملابسهم بينما رددوا أغنية جماعية أمام الحضور. 

والسعودية هي أكبر منتج ومصدر للنفط في العالم، ما جعلها لاعبًا رئيسًا في سوق الطاقة العالمي الذي يشهد اضطرابات مقلقة لدول العالم منذ الحرب الروسية الأوكرانية التي أثرت على الإمدادات والأسعار.

 وبدأ الآلاف من رجال الأعمال، وخبراء الاقتصاد، وشركات عالمية كبرى، يوم الثلاثاء، أعمال منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار" الذي تستضيفه الرياض للعام السادس على التوالي بعدما تحول لحدث عالمي دوري.

ويوصف المنتدى بأنه "دافوس في الصحراء" في إشارة إلى بلدة دافوس السويسرية التي اكتسبت شهرة عالمية من استضافة اجتماعات المنتدى الاقتصادي العالمي الذي تشارك فيه نخبة من رجال السياسة والأعمال من مختلف دول العالم للتباحث حول قضايا سياسية واقتصادية معينة.

ويحمل المنتدى السعودي الذي يعقد على مدى 3 أيام في مركز الملك عبدالعزيز للمؤتمرات في الرياض شعار، "الاستثمار في الإنسانية.. تمكين نظام عالمي جديد"، ويشارك فيه 6 آلاف شخص من دول العالم، و500 متحدث من قطاعات مختلفة من داخل وخارج المملكة.

وسيبلغ عدد جلسات المنتدى 180 جلسة ستعقد بشكل متزامن، إضافة إلى 30 ورشة عمل و4 قمم مصغرة موزعة على مدى الأيام الثلاثة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، إن مجموعة من الحائزين على جائزة نوبل وعددًا من رؤساء الشركات وكبار المستثمرين يشاركون في نسخة هذا العام من المنتدى في محاولة منهم لإيجاد حلول مستدامة لتلبية الاحتياجات الأساسية لسكان العالم.

وسيتم الحديث عن التحديات التي يطرحها النظام العالمي الجديد، والفرص التي تنشأ عنه، مثل إنشاء نظام اقتصادي يحسن نوعية الحياة للمواطنين حول العالم، وستعقد عدد من القمم المصغرة ضمن فعاليات المبادرة تحت شعار "صراع الأجيال" و"اقتصاد الطاقة الجديد"، وصعود العملات الرقمية "الكريبتو"، ومستقبل أفريقيا 

وبات المؤتمر حدثًا عالميًا يحظى بتغطية إعلامية كبيرة ويجذب كبار رجال الأعمال والشركات للاطلاع على فرص استثمار عديدة متاحة في عدة قطاعات بالمملكة التي تعمل على مشاريع في الطاقة المتجددة، وبناء وجهات سياحية.

وأطلق ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، المؤتمر، العام 2017، لجذب المستثمرين الأجانب والترويج لمشاريع رؤية 2030 التي تستهدف إحداث تنمية وتحول جذري في الاقتصاد السعودي.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com