تعبيرية
تعبيرية Getty Images

حضور نسائي لافت في معرض "الكتاب المغاربي" بباريس

شهدت الدورة الثلاثون من معرض "الكتاب المغاربي" المقام بقصر البلدية بباريس حضورًا نسائيًّا لافتًا وسط كوكبة من الأدباء والمؤلفين والتشكيليين من دول المغرب العربي.

ويقام المعرض الذي بدأ فعالياته أمس على مدى يومين من قبل جمعية "Coup de Soleil" ، بشراكة مع مدينة باريس، ودعم خاص من مجلس الجالية المغربية بالخارج.

واعتبرت الكاتبة المغربية الشابة زينب مكوار، أن المعرض بمثابة فرصة ثمينة للكتاب المغاربة لتقديم إصداراتهم الجديدة لا سيما المكتوبة بالفرنسية، مشيرة إلى أنها هنا اليوم لتقديم روايتها الثانية، والتي تحمل عنوان "Souviens-toi des abeilles".

كتاب مغاربة يشاركون في معرض الكتاب المغاربي
كتاب مغاربة يشاركون في معرض الكتاب المغاربي مدار 21

وهيمنت القضايا النسوية على مناقشات وندوات المعرض من خلال طرح محاور حول "الأدب النسائي" و"الكاتبات من المغرب"، فضلًا عن "الثقافات الشعبية" و"الهندسات المعمارية لدول المغرب العربي".

وعلى هامش معرض الكتاب، يقام معرض للفن التشكيلي تشارك فيه الفنانة الفرنسية من أصل مغربي نورا الحطاب، التي قالت لوكالة "المغرب العربي" للأنباء أنها تقدم عددًا من الأعمال التي تنتمي إلى المدرسة التجريدية، مشيرة إلى أن التشكيل تعبير عن النفس الإنسانية، متمنية وصوله للجميع.

 الكاتبة المغربية زينب مكوار
الكاتبة المغربية زينب مكوارمتداولة

وأكد رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج، إدريس اليزمي، أن "معرض الكتاب المغاربي هو موعد منتظم يجذب العديد من الزوار إلى منطقة باريس، ونرى أنه من المهم المشاركة فيه نظرًا للأهمية التي نوليها للثقافة في أنشطتنا".

وأضاف أن المعرض يستهدف إبراز الكتاب والروائيين المغاربة من أفراد الجالية المغربية، مشيرًا إلى أن مجلس الجالية يسعى أيضًا إلى تشجيع المغاربة في منطقة باريس على اكتشاف هؤلاء الكتاب وأعمالهم، خاصة في الأدب الحديث.

وتابع "دعمنا يشمل بشكل خاص تحمل نفقات تنقل نحو عشرين كاتبًا من المغرب، كما نسهم في إعداد برنامج الندوات والفعاليات من خلال اقتراح الأسماء المشاركة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com