مقاعد طائرة في الدرجة الأولى
مقاعد طائرة في الدرجة الأولىغيتي

شركة طيران تدفع لراكبين "لم يتمكنا من الاستلقاء" ألفي جنيه إسترليني

استرد اثنان من ركاب درجة الأعمال أكثر من 2000 جنيه إسترليني بعد معاناتهما النفسية الناجمة عن عطل في مسندي ظهر مقعديهما جعلهما غير قادرين على الاستلقاء خلال رحلتهما التي استغرقت خمس ساعات.

ورغم يقيننا بأن الجميع في الدرجة الاقتصادية لا يولون الكثير من الاهتمام لمحنتهما، إلا أن مقعدَي الزوجين أنجالي ورافي غوبتا معطَّلان، بحيث لم يتمكنا من الاستلقاء خلال رحلتهما من حيدر أباد في الهند إلى سنغافورة، ما يعني أنهما لم يستطيعا النوم أثناء الرحلة.

وأفادت صحيفة "إنديا توداي" بأن الخطوط الجوية السنغافورية أُمرت الآن بدفع أكثر من 2040 جنيهًا إسترلينيًّا للزوجين مقابل "الألم النفسي" الذي تسبب فيه هذا الأمر.

دفع الزوجان نحو 638 جنيهًا إسترلينيًّا لكل منهما لتذاكر درجة الأعمال من الهند إلى أستراليا، مع توقف في سنغافورة، أي بزيادة نحو 460 جنيهًا إسترلينيًّا عن تذكرة الدرجة الاقتصادية، لكن لجنة معالجة نزاعات المسافرين في حيدر أباد حكمت لصالح عائلة غوبتا وأمرت شركة الطيران بإعادة 460 جنيهًا إسترلينيًّا لكل مُشتك، بإجمالي 931 جنيهًا إسترلينيًّا بالإضافة إلى فائدة 12٪.

صدرت تعليمات أيضًا إلى الخطوط الجوية السنغافورية بدفع 955 جنيهًا إسترلينيًّا لتسببها في معاناة الزوجين النفسية والجسدية بالإضافة إلى 94 جنيهًا إسترلينيًّا لتغطية نفقاتهما، خاصة أن السيد غوبتا زعم في شكواه أنه تم معاملته مع زوجته على أنهما من "ركاب الدرجة الاقتصادية".

وقالت الخطوط الجوية السنغافورية إنها "تعترف بقرار لجنة معالجة نزاعات المسافرين في حيدر أباد مع أنه يمكن لها إثبات أنه "رغم أن وظيفة الاستلقاء التلقائي في مقعدي السيد والسيدة غوبتا كانت معطلة، لكن وظيفة الاستلقاء اليدوية كانت تعمل أثناء الرحلة من حيدر أباد إلى سنغافورة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com