خلال إطلاق النار على الشاب
خلال إطلاق النار على الشابسكرين شوت من الفيديو

اتصَلَ بـ(911) طلبًا للمساعدة.. فأرداه شرطيّان قتيلًا (فيديو)

أطلق ضابطا شرطة أمريكيان، النار على مراهق يعاني مشاكل عقلية، بعدما استنجد هو نفسه بخدمة الطوارئ (911) لمساعدته على ما يبدو من حالة نفسية طارئة ألمّت به، فيما كان يحمل مقصًّا، بحسب فيديو يوثق حادثة إطلاق النار على الفتى.

وبينما كان شقيقه وأمه يشاهدان ذلك، حسبما أظهرت لقطات كاميرا نشرت حديثًا، أردى الشرطيان الشاب في مطبخ منزله في مارس/ آذار الماضي؛ ما وصفته الشرطة بالوضع "الفوضوي".

لكن الفيديو، الذي نُشر الجمعة، جدَّد أيضًا الانتقادات لقرار إطلاق النار على الرجل الذي كان يمسك مقصًّا ويبدو أنه يعاني اضطرابًا عقليًّا، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز".

ونشر مكتب المدعي العام في نيويورك اللقطات من الكاميرات المثبتة على رداء الشرطي، كجزء من التحقيق في إطلاق النار.

وصلت الشرطة إلى منزل الشاب روزاريو في أوزون بارك في ذلك اليوم استجابة لمكالمة 911 لشخص يعاني اضطرابًا عقليًّا.

وقال جون تشيل، رئيس دورية قسم الشرطة، في ذلك الوقت، إن الضابطين وصلا في غضون دقيقتين. ووقع إطلاق النار بعد نحو ثلاث دقائق من وصول ماثيو سيانفروكو وسلفاتوري ألونجي إلى مكان الحادث، وفقًا لمقاطع الفيديو.

وقال الرئيس تشيل إن إطلاق النار وقع بعد أن أصبح الوضع "محمومًا للغاية وفوضويًّا وخطيرًا على الفور". وقال إن الضابطين "ليس لديهما خيار" سوى إطلاق النار على روزاريو بعد أن تحرَّك نحوهما بالمقص.

وفي الفيديو يّظهر الضابطان، وهما يحملان أسلحتهما، فيما يمكن سماع طلقة نارية في مقاطع الفيديو بينما تتشبث والدته كوستا بابنها روزاريو ويحاول ابنها الآخر سحبها بعيدًا. عاد روزاريو إلى المطبخ، ليصرخ الضابطان عليهما (الأم والابن الآخر) ليبتعدا عن الطريق.

يمكن سماع ما لا يقل عن أربع طلقات نارية بينما كان روزاريو يترنَّح ثم سقط على بطنه.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com