الفنانة السورية أصالة نصري
الفنانة السورية أصالة نصريمتداولة

أصالة من بيروت: "جايي" أعمل غلاف "لا تستسلم" ولأنني اشتقت للبنان

بعد وصولها إلى العاصمة اللبنانية، بيروت، قالت الفنانة أصالة نصري إن علاقةً عاطفيةً كبيرة تربطها مع الشعب اللبناني ولا تستطيع الابتعاد عن بيروت فترة طويلة من الزمن؛ لأنها تشتاق إليها.

وأضافت أصالة في لقاء مع علي ياسين على تلفزيون الجديد: "صورت (كفر) ألبومي مع إيلي رزق الله، وهو بعنوان لا تستسلم، ولدي ألبوم خليجي قريبًا".

وحول عنوان الألبوم، "لا تستسلم"، قالت أصالة: "العنوان مهم كتير، وقد أيقنت مؤخرًا أنني قوية جدًّا، بعد أن تجاوزت عدة ظروف صحية ونفسية، وخرجت منها أحب نفسي وأثق بها جدًّا".

وأضافت أصالة: "كنت سابقًا، لا أحبذ كلمة قوية. لكن اليوم أحبها، فأنا قوية فعلًا وفي نفس الوقت طيبة، ولا يوجد هناك تعارض بين القوة والطيبة".

وعن الشهور الخمسة الماضية، قالت أصالة إنها تجاوزت ظروفًا صعبة، جعلتها تحب نفسها، فلم تعد تصبغ شعرها؛ لأنها تحب رؤية الشيب على طبيعته، على الأقل في هذه المرحلة، وفق تعبيرها.

وأشارت أصالة إلى الحادث البسيط الذي تعرضت له في سيارتها، وقالت إنه "كان عابرًا، وتعلمت منه دروسًا كثيرة".

وخصّت أصالة مصمم الأزياء نيقولا جبران، بتحية كبيرة، وقالت إن علاقتهما أكبر من الصداقة، ويمكن وصفها بالبعد الروحاني.

ونفت أصالة أن تكون قد نصحت ابنتها شام بزواجها الأول. وقالت: "الأبناء يستفيدون أكثر من حكاية القصص، ومن خلالها يأخذون العبر من تجارب الآخرين. أما النصيحة المباشرة فهي غير فعالة".

وحول ردة فعلها إذا جاءتها ابنتها شام مكسورة، قالت أصالة: "بعيد الشر.. شام قوية ومتسلحة بعلمها ومكانتها وعيادتها وأمها ومحبيها.. وفي حال زعلت بيوم من الأيام فـ"حطبّبها".

وقالت أصالة: "أثق بشام، فهي مثلي، أنا لم أنكسر، ربما زعلت، حتى عندما تعرضت لحادث السيارة، خرجت منه أقوى، وخرج من داخلي كل شيء حلو، حتى مبادئي وقناعاتي أصبحت أجمل وأقوى".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com