بمناسبة عيد الأضحى.. خدمة “حشيش ديلفري” تثير الجدل في مصر (صور)

بمناسبة عيد الأضحى.. خدمة “حشيش ديلفري” تثير الجدل في مصر (صور)
Heidi from Limburg, Belgium, prepares a joint in the Toermalijn coffee shop in Tilburg April 29, 2012. A controversial law that will make it harder for foreign tourists to buy cannabis at the Netherlands' famous coffee shops has been upheld by a Dutch court. The law, which goes into force in three southern provinces on May 1 before going nationwide next year, means coffee shops can only sell cannabis to registered members. Picture taken April 29, 2012. REUTERS/Michael Kooren(NETHERLANDS - Tags: SOCIETY BUSINESS DRUGS TRAVEL POLITICS)

المصدر: جهاد هشام– إرم نيوز

نشر مجهولون إعلانًا لبيع “الحشيش” في مصر عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مع تضمين الإعلان خدمة توصيله إلى مكان المشتري بمناسبة عيد الأضحى الذي يشهد إقبالاً على هذا النوع من المواد المخدرة.

وعرض مجهولون على صفحة “كراكيب السويس” بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك مخدر الحشيش للبيع كتبوا عليه “حشيشة المرسيدس الجديدة شغل العيد حاجة نضيفة”.

ووضع المروجون صورًا للفائف الحشيش وأنواع أخرى من المخدرات، مؤكدين أنهم مستعدون لتوصيل الطلبات للمنازل كما حددوا أسعار المعروض من المخدرات سواء كان حشيشًا أو أقراصًا مخدرة.

وبمناسبة قرب عيد الأضحى يُقبل بعض الأشخاص على شراء الخمور والحشيش احتفالاً بيوم وقفة العيد، ومع تطور استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لأغراض ترويجية، أصبح مريدو الحشيش غير مطالبين بالنزول لشرائه أو البحث عن  ما يعرف بـ”ديلر” أو مروج الحشيش.

وأثار الإعلان جدلاً واسعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، وتراوحت التعليقات بين السخرية والترويج لذات البضائع الممنوعة، وكتب  أحد المتابعين أنه يمتلك كمية كبيرة من الحشيش المغربي معلنًا استعداده لبيعه، فيما تساءل أحد المعلقين مستنكرًا الواقعة عن إمكانية تقديم البيرة مع الحشيش، قائلاً: “والله كويس وبتبيعوا بيرة مع الحشيش ولا لا؟”، بينما طالب أحد المعلقين الحكومة بالاتجاه لزراعة الحشيش والاستفادة من عوائد بيعه في تسديد ديون مصر وعلقت إحدى المتابعات مازحة: “ما شاء الله حتى الديلر بقى عنده دليفري!!”.

 

واستكمل المتابعون تعليقاتهم الساخرة بقول أحدهم إن “عرضًا جيد ًا يهدف للترفيه عن الشعب المصري والتسهيل عليه حتى لا يرهق نفسه في البحث عن مروجي الحشيش”، فيما علقت إحدى المتابعات بصورة ساخرة مكتوب عليها: “هيا بنا نحشش”، وطالب أحد المتابعين ساخرًا بأن تخصص الحكومة قطاع المخدرات لزيادة إيرادات الدولة.

فيما رفض البعض هذه الفئة من الإعلانات مطالبين الداخلية بتتبع هؤلاء المعلنين وضرورة القبض عليهم ومحاكمتهم بشكل عاجل لما تتسبب فيه المخدرات من أضرار صحية ولخطورة تلك الإعلانات على أخلاق الشباب المصري.

في هذا الإطار قال مصدر أمني بوزارة الداخلية في تصريحات لـ”إرم نيوز” إن مباحث مديرية أمن السويس تقوم حاليًا بتتبع هؤلاء الأشخاص عبر فيسبوك من خلال استخدام صفحات وهمية لتسهيل القبض عليهم.

وأشار المصدر إلى أن القانون يعاقب على مثل هذه الإعلانات التي تضر بالمجتمع المصري، لافتًا إلى أن وزارة الداخلية ستقبض خلال الأيام المقبلة على المروجين وتقدمهم للمحاكمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع