بارون مخدرات يحير الشرطة 30 عامًا بفضل عمليات التجميل

بارون مخدرات يحير الشرطة 30 عامًا بفضل عمليات التجميل

المصدر: وداد الرنامي- إرم نيوز

تمكنت الشرطة البرازيلية أخيرا من إلقاء القبض على تاجر مخدرات حيرها طيلة 30 عاما، إذ كان يغير شكله بضع مرات بفضل عمليات التجميل، قبل أن تضبطه في مدينة ”سوريسو“ بولاية ”ماتو غروسو“ البرازيلية.

ويعتبر ”ّلويز كارلوس دا روشا“ الملقب بـ ”الرأس البيضاء“ من أخطر بارونات المتاجرة بالكوكايين في أمريكا الجنوبية، وقد حمل اسم ”فيكتور لويز دو موراييس“ وعاش في الظل لفترة، إلى أن توصلت الشرطة إلى كون الاسمين يقودان إلى الشخص نفسه بعد مقارنة تقنية بين الصور، بحسب ما أورده موقع ليبارزين المحلي.

وسميت عملية القبض عليه ”الشبح“ وتطلبت تجنيد 150 عنصرا، كما اعتقل مساعده الذي يعد ذراعه اليمنى، وحجزت سيارات فارهة وممتلكات وأشياء عينية بلغت قيمتها 10 ملايين دولار.

ووجهت لـ“ّلويز كارلوس دا روشا“ مجموعة من التهم، منها تسيير شبكة ضخمة لإنتاج وترويج الكوكايين، فكان يتم زرعها وتحويلها في بوليفيا و كولومبيا و البييرو، ثم تنقل إلى الولايات المتحدة    وأوروبا حيث تباع حسب الشرطة، وكدس دا روشا من وراء ذلك ثروة بلغت 100 مليون دولار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com