مليونير أمريكي غامض يعترف بجرائم قتل في فيلم وثائقي – إرم نيوز‬‎

مليونير أمريكي غامض يعترف بجرائم قتل في فيلم وثائقي

مليونير أمريكي غامض يعترف بجرائم قتل في فيلم وثائقي

لوس انجليس – وريث مضطرب لثروة عقارية في نيويورك وتطارده العديد من جرائم القتل – أحداث تمتلك كل مقومات المسلسل التلفزيوني.

لكن اتضح أن الفيلم الوثائقي الذي يعرض على شبكة ”إتش بي او“ التلفزيونية ”النحس: حياة ووفيات روبرت دورست“ حقيقي – وفي الجزء الأخير من الفيلم، الذي تم بثه ليلة الأحد في الولايات المتحدة، ظهر نجم الفيلم والمشتبه به الرئيسي وهو يحل أسرار القتل مرة واحدة وإلى الأبد.

وسُمع روبرت دورست (71 عاما)، عندما كان على ما يبدو يضع مكبر صوت وهو لا يدري أثناء ذهابه إلى دور المياه خلال فترة استراحة أثناء التصوير وهو يهمس لنفسه قائلا ”ما الذي فعلته بحق الجحيم؟“. وأجاب ”قتلتهم جميعا بالطبع“.

وذكرت صحيفة ”لوس انجليس تايمز“ يوم الاثنين أن مدعي مقاطعة لوس انجليس وجهوا إليه تهمة في إحدى جرائم القتل. وتحتجزه السلطات في لويزيانا منذ مطلع الأسبوع الجاري.

وظلت الشرطة تشتبه في ”دورست“ على مدى عقود، منذ أن اختفت زوجته كاثلين من منزل الزوجية في مقاطعة وستشستر، بنيويورك، في عام 1982.

وعثر على صديقته المقربة سوزان بيرمان مقتولة بطلق ناري في مؤخرة الرأس بمنزلها في لوس انجليس في كانون أول/ديسمبر عام 2000 بينما كانت الشرطة تعتزم إجراء مقابلة معها بشأن اختفاء زوجته كاثلين. وكان ”دورست“ في كاليفورنيا وقت مقتل ”بيرمان“ لكن الشرطة فشلت في الربط بينه وبين الجريمة.

وقد لا يعتد باعتراف دورست المسجل – إذا كان هذا ما حدث في الواقع – كدليل في المحكمة، وفقا لما ذكره أستاذ القانون ستانلي جولدمان لصحيفة ”لوس انجليس تايمز“.

وتم إلقاء القبض على ”دورست“ يوم السبت في نيو اورليانز داخل فندق، وكان يقيم فيه تحت اسم مستعار، بناء على مذكرة اتهام بقتل ”بيرمان“.

وأجلت محكمة يوم الاثنين نقله إلى لوس انجليس لمواجهة الاتهامات المنسوبة إليه، حيث يدرس الادعاء العام في نيو أورليانز توجيه اتهامات لدورست لحيازته مخدر ”الماريوانا“ داخل غرفته بالفندق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com