سويدي بلغ رتبة ضابط في حلف الأطلسي بسيرة ذاتية مزورة‎ – إرم نيوز‬‎

سويدي بلغ رتبة ضابط في حلف الأطلسي بسيرة ذاتية مزورة‎

سويدي بلغ رتبة ضابط في حلف الأطلسي بسيرة ذاتية مزورة‎

المصدر: أ ف ب

نجح ضابط في الجيش السويدي من خلال تزوير ملخص سيرته الذاتية في التقدم بمسيرته المهنية وصولا إلى العمل في مقر حلف شمال الأطلسي“الناتو“ لحساب السويد، على ما أفادت الصحافة المحلية يوم الأربعاء.

وذكرت صحيفة ”داغنز نيهيتر“ المرجعية التي كانت أول من كشف المعلومة، أن الرجل ساق أكاذيب بشأن خبرته وزوّر شهادة من مدرسة الضباط.

وعلى مدى أكثر من عشر سنوات، خدم الرجل في الجيش السويدي وشغل مناصب أمنية رفيعة إلى أن أصبح ضابطًا في قيادة الأركان في المقر العام للقوى الحليفة في أوروبا في داخل الحلف الأطلسي، أو ما يعرف باسم ”شايب“ ومقرها في مدينة مونس البلجيكية.

وأقرت القوات المسلحة السويدية بأن تجنيد الرجل، الذي لم تكشف عن هويته، في صفوفها كان ”خطأ“.

وأشارت السلطات في بيان إلى أن الشخص عمل بصفته ”ضابطا في وحدة الارتباط في الجيش السويدي مع نظام معلوماتي استخدم في إطار العمليات العسكرية التي توظف القوات المسلحة السويدية طواقم فيها“.

وجرى إخطار حلف شمال الأطلسي بهذا الوضع يوم الإثنين.

وأفادت ”داغنز نيهيتر“ بأن القوات السويدية استعانت بالضابط للعمل في 2012 و2013 على نظام للمعلوماتية يعرف باسم ”أفغانستان ميشن نتوورك“ في حلف شمال الأطلسي، وهو نظام لم يعد قائما اليوم، استعانت به 48 دولة لتشارك المعلومات المتعلقة بالاستخبارات والمراقبة والتعرف.

وقد بلغ رتبة رائد من دون الخضوع لشرط التدريب الإلزامي ثم رقي مؤقتا ليتمكن من العمل في مقر حلف شمال الأطلسي، بحسب الصحيفة.

وفي 2019، اختير للانضمام إلى الكتيبة السويدية في بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي.

وقد أعلن الجيش السويدي فتح تحقيق إثر الكشف عن هذه المعلومات.

ولم يصدر أي رد فوري على أسئلتها في هذا الشأن من حلف شمال الأطلسي أو الجيش السويدي.

وليست السويد من البلدان الأعضاء في حلف شمال الأطلسي، لكنها جزء من الشراكة من أجل السلام التي أطلقت سنة 1994 لتعزيز التعاون العسكري بين الحلف والبلدان غير المنحازة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com