العريس السعودي المطعون بخميس مشيط يعاني

العريس السعودي المطعون بخميس مشيط يعاني

المصدر: فريق التحرير

كشفت مصادر مقرَّبة من العريس السعودي الذي تعرض للطعن خلال حفل زفافه، الخميس الماضي، في مدينة خميس مشيط جنوب السعودية، عن تطورات الحالة الصحية للضحية، حيث لا يزال يعاني حالة حرجة.

وقال أحد أقارب العريس، وفق موقع ”سبق“ السعودي، إن ”حالة العريس الصحية في تطور إيجابي، بدءًا من نجاح العملية إلى استقرار وظائف الجسم.. داعيًا الجميع إلى الدعاء له بالشفاء عاجلًا  غير آجل“.

وكان نايف أبو حثرة، وهو عم العريس المطعون، كشف، في وقت سابق، أنَّ شخصًا تقدَّم ناحية ابن أخيه بحجة دفع النقوط (مبلغ من المال يُقدم للعريس في يوم الزفاف)، لكنَّه بادر بطعنه.

وأضاف أن ”العريس خرج قبل قليل من غرفة العمليات، وندعو له بالشفاء العاجل“، منوهًا إلى أنَّ الطعنة جاءت فوق الترقوة.

وأوضح عم العريس، أنَّ الجهات الأمنية ألقت القبض على الجاني، وبدأت تحقيقاتها معه، نافيًا أن يكون الطاعن زميلًا لابن أخيه البالغ من العمر 27 عامًا.

وقال:“لا صحة لما يتم تداوله عن زمالة الطاعن بابن أخي.. هذا الشخص لا نعرفه“.

ولم تتضح حتى الآن دوافع الجريمة الصادمة وسط تضارب في الروايات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث زعم معلقون أن الجاني كان يتطلع للزواج من العروس فيما نفى آخرون ذلك.

وما تزال التحقيقات جارية ولم تعلن نتائجها حتى اللحظة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com