داعش يعدم مدرّسة لاعتراضها على مناهج التعليم بالموصل

داعش يعدم مدرّسة لاعتراضها على مناهج التعليم بالموصل

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

أقدم تنظيم الدولة الإسلامية، السبت، على إعدام الأستاذة الجامعية هناء محمد فخري، بعد انتقادها تعاليم داعش على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، في الموصل شمال العراق.

ونقل مركز الإعلام الوطني العراقي، عن عضو مجلس أعيان الموصل محمد عمر الشمري، ”أدى اعتراض الاستاذة الجامعية هناء محمد فخري البغدادي، على صفحتها في موقع ”فيس بوك“ على التعليم الذي فرضه تنظيم ”داعش“ في الجامعات العراقية، في مدينة الموصل، إلى قتلها أمام أطفالها وعائلتها بعد اتهامها بمعاداة دولة الخلافة“.

وأضاف أن ”عناصر التنظيم بعد أن أقدموا على نحرها وتسليم جثتها إلى دائرة الطب العدلي“، منعوا ذويها من إقامة مجلس الفاتحة عليها.

وأشار الشمري الى أن ”أهالي حي الشرطة، التي تسكن فيه الاستاذة، تظاهروا على هذا العمل الإجرامي الذي لا يمت للإنسانية بصلة“. لافتا إلى أن ”داعش شكل أربع محاكم تسميها بالشرعية يديرها رجال لديهم تأريخ سيئ“.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية أقدم على إعدام نائبة المدعي العام في محكمة استئناف نينوى، ابتهال يونس الحيالي، وقتل الحقوقية العراقية والناشطة المدنية، سميرة صالح علي النعيمي، في الموصل أيضا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com